أزمة ميناء الحاويات تتواصل واعتقال موظفين

2014 12 03
2014 12 03

666العقبة – صراحة نيوز – ما يزال العمل في ميناء حاويات العقبة متوقف لليوم الثالث على التوالي اثر توقف كافة مراحل الانتاج المينائي وسط مخاوف من تراكم الخسائر على قطاعات واسعة في سلسة النقل والتزويد.

وفي ظل التوقف الاضراري وانتظار عدة سفن في عرض البحر لتفريغ حاويات لمستوردين وتحميل اخرى للتصدير لدول مختلفة، يواصل عمال وموظفي الحاويات وقفاتهم الاحتجاجية امام دار محافظة العقبة للتعبير عن رفضهم استخدام القوة باخراجهم من اماكن عملهم الرسمي وتضامناً مع زملائهم الـ33 المعتقلين، والذي افرج عن بعضهم في ساعة متأخرة من ليلة امس وتحويل ما تبقى الى محكمة امن الدولة للنظر في التهم الموجهة اليهم حيال حالات توقيفهم كونهم اقتحموا الميناء في غير اوقات اعمالهم المبرمجة سابقا، حسب ما صرح به امس محافظ العقبة فواز ارشيدات.

واضاف ارشيدات ان التواجد الامني للشرطة والدرك في داخل الميناء جاء بهدف الحفاظ على امن وسلامة الميناء الوحيد في المملكة وسلامة ممتلكاته والعاملين فيه وهي اجراءات احترازية في مثل هذه الظروف.

وجاء توقيف هذه المجموعة بعد ان فصلت ادارة الميناء الاثنين الماضي 23 موظفا وعاملا رفضوا قرارات المحكمة العمالية التي قضت في نقاط الاختلاف بين العمال وادارة شركة ميناء حاويات العقبة في منتصف الشهر الماضي، في حين قالت الشركة انهم يشكلون خطرا على امن وسلامة الميناء والعاملين فيه بعد تحريض من نقابة العاملين في الموانئ والتخليص لتعطيل سير اعمال المناولة بشكل عبثي، وفقا لمدير المشاريع في الميناء المهندس خليل ابو الهوى.

واكد مصدر مسؤول في ميناء الحاويات انه لا عودة او تراجع عن قرار فصل اي موظف او عامل وان المصلحة العليا للوطن والميناء تقتضي اتخاذ مثل هذه الاجراءات بعد ان رفضت النقابة العامة للموانئ والتخليص كافة التسويات والتفاهمات والحلول التي تم التوصل اليها سابقا بما في ذلك قرار المحكمة.

التوقف الاضطراري لميناء حاويات العقبة اجبر عدة قطاعات من التحذير بخطورة الوضع الحالي وتداعياته المستقبلية في ظل تكرر الاضرابات والتوقف والتعطل الغير منطقي للمنفذ البحري الوحيد حسب العديد الخبراء والمراقبين.

وحملت قطاعات مختلفة مسؤولية التوقف والخسائر لادارة شركة حاويات العقبة والجهات ذات العلاقة على رأسها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، حيث سارعت نقابة ملاحة الاردن امس باصدار بيان تحذيري وغير “مطمئن” باعادة النظر في استمرار الخدمة المباشرة لميناء العقبة وحتى الى التوقف عن خدمة العقبة بشكل كامل مما سيؤدي الى زيادة الكلف بشكل كبير جداً وبالتالي سيزيد الاعباء على المواطن وتحويل البضائع الى موانىء اخرى، ما قد يضيع خطوط التزويد والامداد رهن الغير، في حين اصدرت نقابة اصحاب الشاحنات الاردنية بيان تحذر فيه هي الاخرى من تصعيد مرتقب لقطاع الشاحنات لوقف نزيف الخسائر الذي وصل الى 13 مليون دينار. الغد