أميركا لا تستبعد فرضية الإرهاب بحادث الطائرة الروسية

2015 11 05
2015 11 06

تنزيل (2)صراحة نيوز – رصد – أعلن البيت الأبيض أن أميركا لا تستبعد احتمال ضلوع إرهابيين في حادث تحطم الطائرة الروسية في مصر. وأضاف البيت الأبيض أن الولايات المتحدة لم تجر تقييمها الخاص بشأن سبب تحطم الطائرة المنكوبة.

فيما أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، في اتصال هاتفي اليوم الخميس، بضرورة الاعتماد على معلومات من التحقيق الرسمي في حادث الطائرة الروسية.

ونقلت وكالة “إنتر فاكس” مضمون الاتصال الهاتفي الذي جرى بين الزعيمين لبحث حادث تحطم طائرة الركاب الروسية في سيناء بمصر.

وقالت الوكالة إن بوتين وكاميرون بحثا العمل المشترك من أجل مكافحة الإرهاب.

هذا وتتضارب التحليلات حول سبب سقوط الطائرة الروسية قبل أيام في سيناء، حيث يرجح البعض وجود عمل إرهابي (يتمثل بزرع قنبلة على متنها أو إطلاق صاروخ باتجاهها) وراء هذا الحادث، فيما ينفي البعض الآخر هذه الفرضية مطلقاً.

وقد قال مصدر مقرب من التحقيقات في الصندوقين الأسودين بمصر إن تحطم الطائرة الروسية يرجع على الأرجح إلى انفجار لم يتضح إن كان سببه قنبلة أو وقود. وأضاف المصدر أن المحققين يفحصون التربة في موقع سقوط حطام الطائرة بحثا عن مؤشرات على وقوع هجوم بقنبلة.