إتلاف وإعادة تصدير الفي طن خضار وفواكه مخالفة للمواصفات

2015 03 07
2015 03 07

10صراحة نيوز – قال مساعد أمين عام الزراعة للتسويق والمعلومات الدكتور صلاح الطراونة ان الوزارة رفضت إدخال الفي طن من مختلف المنتجات الزراعية الى الأردن بسبب مخالفتها للمواصفات والمقاييس الاردنية منذ بداية العام الحالي. وأوضح أن كادرا متخصصا من الوزارة يعمل على اعادة تصدير، أو اتلاف غير الصالح من هذه المنتجات في مختلف المعابر الحدودية تطبيقا للاتفاقية بين الوزارة ومؤسسة المواصفات والمقاييس من أجل المحافظة على صحة المواطن وإدخال منتجات غذائية آمنة ومطابقة للمواصفات العالمية والأردنية، وحماية للاقتصاد الوطني، مشيرا الى أن ما سمح بإدخاله من البصل في شباط الماضي لم يتجاوز 15 شاحنة بسبب عدم وجود رخص مسبقة معها. واكد اهمية ان يراعي المستوردون اهمية استيراد المنتجات الزراعية ذات الجودة العالية والمطابقة للمواصفات العالمية والاردنية وضرورة الحصول على رخص مسبقة من وزارة الزراعة توفيرا للجهد والوقت والتكاليف، لافتا الى ان الوزارة اطلقت شروط التاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية، ومن متطلباتها ان يكون التاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية تعمل في احد المجالات الخاضعة للشروط والمعايير المتعلقة باستيراد المنتوجات الزراعية، وان يكون التاجر حاصلا على سجل تجاري ورخصة مهن سارية المفعول، وان لا يكون التاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية قد استورد أي ارسالية مخالفة تم اعادة تصديرها، وفي حال التزم التجار او المؤسسة بهذه الشروط يتمتع بعدة امتيازات من ابرزها السماح له بإجراء عمليات التخليص المسبق للإرساليات المستوردة، وإخراج الارساليات الى مستودعاته الخاصة قبل ظهور نتائج الفحوص المخبرية المطلوبة وضمن التعهد الجمركي بعدم التصرف بها لحين ظهور النتائج. وأوضح انه يسمح للتاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية بإدخال عينات تجريبية لمستلزمات الانتاج الزراعي التي تحتاج الى تسجيل مسبق من الوزارة تزيد على الكمية الموصى بها بالتعليمات النافذة اذا كانت للتاجر طلبات تسجيل في القسم المعني، وعلى ان تحدد الكمية الزائدة من قبل القسم المعني. وبين أنه يتم إعفاء التاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية من حجر الحيوانات في المحاجر الحكومية الرسمية ويسمح بحجرها في محجره الخاص بتعهد جمركي بعدم التصرف لحين ظهور نتائج الفحص المخبري بالتصرف بالإرسالية شريطة ان يكون التاجر الذهبي او المؤسسة قد حصل على رخصة استيراد مسبقة من الوزارة. وأضاف الطراونة، انه يتم أيضا منح اولوية للتاجر الذهبي او المؤسسة الذهبية المصدرة بأخذ العينات وإصدار الشهادات المطلوبة خلال الحد الادنى اللازم لفترة اجراء الفحص، والسماح بوضع شعار التاجر الذهبي على مستورداتهم من مستلزمات الانتاج والمنتجات النباتية والحيوانية كغاية ترويجية لتسويق مستورداتهم، على ان يتم تصميم شعار التاجر الذهبي الخاص بذلك من قبل الوزارة. وقال الناطق الاعلامي باسم وزارة الزراعة الدكتور نمر حدادين ان كوادر وزارة الزراعة المنتشرين في مختلف المعابر الحدودية والمطار لديهم الصلاحية للتعامل مع ما يرد الى المملكة من خضار وفواكه وفقا للمواصفات والجودة المطلوبة. ووفقا لمؤسسة المواصفات والمقاييس تتعلق المواصفة بجودة الخضار والفواكه وصلاحيتها الغذائية وطرق واساليب تغليفها وتعبئتها والعبوات المخصصة لها. وكانت وزارة الزراعة اعادت على المراكز الحدودية والمناطق الحرة والبوندد المعتمد ما مجموعه 2600 طن من المحاصيل الزراعية ( الخضار والفواكه) خلال العام الماضي 2014.