استراتيجية اوباما لمواجهة داعش

2014 09 11
2014 09 11

102صراحة نيوز – وكالات – من المقرر ان  يعلن الرئيس الأميركي، باراك أوباما، اليوم الخميس، استعداده  لشن ضربات جوية ضد تنظيم “داعش” في أي مكان”، ( سوريا والعراق )  مقاطع من خطابه نشرها البيت الأبيض.

وجاء في هذه المقاطع أن “هذه الحملة ضد الارهاب ستشن بجهد ثابت لا هوادة فيه من أجل ضرب داعش في أي مكان من خلال استعمال قوتنا الجوية ودعمنا لقوات الحلفاء على الأرض”.

وأضاف أوباما في مقتطفات من خطاب سيوجهه للأمة الليلة: “لن يشمل هذا نشر قوات قتالية أميركية على أراض أجنبية”.

ومن المرتقب أن يعلن أوباما خطته لهزيمة مقاتلي تنظيم “داعش” في العراق وسوريا، في كلمة سيوجهها للأميركيين بعد ساعات، قال البيت الأبيض إنها ستناقش عملاً عسكرياً أميركياً مباشراً ودعم القوات التي تقاتل هذا التنظيم في الدولتين.

ومن المقرر أن يتحدث أوباما الساعة التاسعة مساء اليوم الأربعاء، بتوقيت شرق الولايات المتحدة (الواحدة صباح الخميس بتوقيت غرينتش).

وستجري متابعة الكلمة عن كثب لاستكشاف أي مؤشرات على مدى استعداد أوباما للتدخل مباشرة في سوريا التي تمزقها الحرب الأهلية.

وقال البيت الأبيض، في بيان قبل الكلمة، إن الولايات المتحدة “ستنتهج استراتيجية شاملة لتفكيك وفي النهاية تدمير تنظيم داعش”.

وذكر البيان أن أوباما سيتطرق أيضا الى جهود إدارته لبناء تأييد دولي للخطة الأميركية بين الحلفاء ودول أخرى في المنطقة والعمل مع الكونغرس.

وأكد البيت الأبيض أن أوباما لديه السلطة التي يحتاجها لاتخاذ إجراء ضد الجماعة المتشددة التي استولت على مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا.

وفي سياق متصل، أفادت مذكرة وضعت على موقع البيت الأبيض على الإنترنت أن الرئيس الأميركي باراك أوباما وافق أمس الأربعاء على “مساعدات عسكرية فورية” للحكومة العراقية وحكومة كردستان بقيمة 25 مليون دولار للمساعدة في التعليم العسكري والتدريب.