اطلاق مشروع دعم الاعلام في الاردن

2014 10 29
2014 12 14

6صراحة نيوز –  اطلق اليوم مشروع “دعم الاعلام في الاردن”، الذي ينفذه مكتب اليونسكو في عمان بالتعاون مع المؤسسات الاعلامية الحكومية وغير الحكومية، وذلك بتمويل من الاتحاد الاوروبي.

ويهدف المشروع الى دعم قطاع الاعلام المحلي، وبحث المشهد الاعلامي المحلي المعاصر، وتنفيذ انشطة تعزز قدرات الصحفيين المحليين، ودعم تعليم الصحافة والاعلام، وتطوير الثقافة الاعلامية، وانشاء هيئة مستقلة لشكاوى الاعلام .

وقال وزير الدولة الدكتور سلامة النعيمات ان مشاركة الحكومة في هذا المشروع ياتي جزء من التزامها بدعم دور الاعلام الحر والمهني والمستقل واستنادا الى ما نصت عليه الاستراتيجية الوطنية للاعلام للاعوام 2011-2015 .

واعرب النعيمات عن امتنان الحكومة لمنظمة اليونسكو لما تقدمه من دعم لضمان نجاح مشروعات التنمية، على مستوى العالم اجمع .

واكدت سفير بعثة الاتحاد الاوروبي في الاردن جوانا فرونيكا ان دعم الاتحاد الاوربي لتنفيذ هذا المشروع ياتي استجابة جديدة للمحيط المتغير ودعما للشركاء في الاردن في بناء الديمقراطية وتعزيز دور منظمات المجتمع المدني لتحقيق الديمقراطية المستدامة من حرية التعبير والتجمع والاعلام الحر المهني المستقل .

واشارت ممثلة اليونسكو في الاردن كوستانزا فارينا الى رؤية اليونسكو في التدفق الحر للمعلومات والافكار، داعية الى تزويد المواطنين بالمعلومات، على اعتبار ان حرية التعبير كرامة انسانية .

وقال مدير المشروع في اليونسكو السويدي الخبير الاعلامي يوهان روماري ان المشروع جاء لدعم الديمقراطية في الاردن وتعزيز امكانية الرجال والنساء والشباب والشابات في التعبير عن انفسهم والحصول على المعلومة الصحيحة .

واضاف ان المشروع سيمر بمرحلتين الاولى تتعلق بالابحاث والتحليل للبيئة الاعلامية والبناء على ما نصت عليه الاستراتيجية الوطنية للاعلام وما حققته من انجازات ، وذلك بناء على مؤشرات مدى تطور الاعلام معتمدة من اليونسكو .

يشار الى ان منظمة اليونسكو هي المنظمة الوحيدة التابعة للامم المتحدة المفوضة بدعم التدفق الحر للافكار باستخدام الكلمة والصورة وتعمل على تعزيز الاعلام الحر المستقل من خلال تنفيذها مشروعات تشجع تطور الاعلام وتعزز حرية الراي والتعبير والاعلام والمساهمة في تعزيز الديمقراطية وبناء السلام والتنمية المستدامة والقضاء على الفقر .

ويعد دعم الاتحاد الاوروبي تاييدا للقيم الاساسية بما فيها تعددية الاعلام وحرية التعبير والمعلومات التي ترتكز عليها رؤيته، وسيكون المشروع مكملا لمبادرة اقليمية اوسع للاتحاد الاوربي”ميد ميديا ” والتي تعزز الاطر المؤسسية للاعلام والثقافة فضلا عن منظمات المجتمع المدني كناقلات لحرية التعبير .