الجامعة الملكية للعلوم الطبية تباشر استقبال طلبتها العام المقبل

2013 06 03
2013 06 03

5 تستقبل الجامعة الملكية للعلوم الطبية الطلبة في بداية العام الدراسي المقبل 2013 -2014 بعد حصولها على موافقة هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي، بحسب مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب عبد العزيز الزيادات . وقال الزيادات لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الاثنين: ان الجامعة ستقبل بداية الفصل الدراسي المقبل الطلبة الراغبين بدراسة تخصصات الطب وطب الأسنان والصيدلة والتمريض والمهن الطبية المساندة . وأكد انه بإمكان أبناء القوات المسلحة العاملين والمتقاعدين التنافس على 6 بالمئة من مقاعد كلية الطب البشري المجانية مشيراً إلى انه سيتم تدريب طلاب الجامعة في مستشفيات الخدمات الطبية الملكية. وبين الزيادات انه سيتم الانتهاء الشهر المقبل من إنشاء وتجهيز المرحلة الأولى من بناء الجامعة الواقعة على طريق المطار في منطقة القسطل والتي تشمل كلية الطب وطب الأسنان إضافة إلى مباني التسجيل . وبخصوص مستشفى الملكة علياء العسكري قال الزيادات انه بحسب رأي المهندسين المعنيين ونتيجة للضغط الزائد عليه من قبل المنتفعين سيتم إغلاق المستشفى نحو سنة لتحديثه وإجراء الصيانة اللازمة له. وأوضح انه سيتم تحويل المرضى الذين يتعالجون فيه إلى مستشفى الأمير هاشم في الزرقاء والمدينة الطبية وباقي مستشفيات الخدمات الطبية الملكية، نافيا نقل معداته وأثاثه إلى اي مستشفى جديد في الخدمات الطبية الملكية . وفيما يتعلق بعلاج المدنيين قال زيادات: الأصل أن نقدم الخدمة الصحية لمشتركي القوات المسلحة العاملين والمتقاعدين ولكن بمبادرات ملكية ستتم معالجة الأردنيين المدنيين ضمن شروط وتعليمات وأنظمة تحكم معالجة المواطنين المدنيين في مستشفياتها إما بتحويل من جهة حكومية رسمية تتكفل بدفع نفقات العلاج أو ضمن اتفاقية معقودة مع الخدمات الطبية أو أن يدفع المواطن المدني بشكل نقدي . وأعرب الزيادات عن أمله بأن لا يعتب المواطن المدني على الخدمات الطبية الا اذا كان ضمن الفئات التي تم ذكرها مشيرا إلى أن مستشفيات الخدمات الطبية الملكية تعالج المواطنين المشتركين وغير المشتركين في التأمين الصحي العسكري في الحالات الطارئة . وحدد الزيادات الحالات الطارئة التي تستقبلها مستشفيات الخدمات الطبية الملكية في حالة المحافظة على حياة مواطن أو خطر يهدد احد أطرافه وفي حالات النزف والكسور والصدمات العصبية والإغماء، واي حالة يقدرها الطبيب بأنها حالة طارئة . وبين أن هذه الحالات يتم إسعافها في طوارئ الخدمات الطبية الملكية وبعد استقرار الحالة أما أن يدخل كحالة طارئة أو يدخل بطلب من أهله بالتعهد بدفع تكاليف العلاج أو التحويل إلى إي مستشفى آخر يكون منتفع فيه . وعن انجازات الخدمات الطبية الملكية بين الزيادات انه سيتم افتتاح مستشفى الأمير هاشم بن عبد الله الثاني في العقبة بمناسبة عيد الجيش والثورة العربية الكبرى بسعة 200 سرير . وأشار الى إنشاء مستشفى عسكري في المفرق وسيتم تجهيزه هذا العام وسيكون شاملا لكل التخصصات الطبية . وأضاف الزيادات انه تم الانتهاء من الجزء الإنشائي لمستشفى عسكري بين جرش وعجلون حيث تم طرح عطاءات من اجل تأثيثه وسيتم افتتاحه رسميا بداية العام المقبل وسيكون شاملا لجميع التخصصات . وبين انه تمت توسعة مستشفى الأمير راشد في اربد بسعة 500 سرير ومستشفى الأمير هاشم في الزرقاء بسعة 350 سريرا ومستشفى الأمير علي في الكرك بسعة 200 سرير ومستشفى الأمير زيد في الطفيلة بسعة 120 سريرا . وبالنسبة للمستشفيات الميدانية أوضح الزيادات انه يوجد هناك مستشفيات ميدانية عسكرية عاملة تقدم الخدمة العلاجية للأبناء المناطق النائية غير المخدومة من قبل القطاع الصحي العام في البادية الشرقية والجنوبية والشمالية والوسطى منذ أكثر من أربع سنوات . أما بالنسبة للإخلاء الطبي الجوي أكد مدير عام الخدمات الطبية الملكية أن الخدمات الطبية تنفرد بتقديم خدمات الإسعاف الطبي الجوي باستخدام الطائرات العمودية التابعة لسلاح الجو الملكي حيث تم تجهيز هذه الطائرات بطاقم طبي مدرب ومؤهل وبجميع الأجهزة والمستلزمات الطبية للقيام بواجب الإخلاء الجوي مشيرا إلى انه في كثير من دول العالم يقوم بهذا الواجب القطاع المدني . وفيما يتعلق بمشاركات الخدمات الطبية في الخارج قال الزيادات: ان الخدمات الطبية تقوم بإرسال مستشفيات طبية ميدانية لبعض الدول الشقيقة والصديقة والمشاركة في قوات حفظ السلام الدولية والمهمات الإنسانية . وبين أن المستشفيات الطبية الميدانية التابعة للخدمات الطبية الملكية موجودة في غزة وأفغانستان وليبيريا وهاييتي وساحل العاج والكونغو مشيرا إلى أن عدد العاملين في هذه المستشفيات الميدانية 500 عامل، مشيرا الى وجود محطات علاجية عاملة في رام الله وجنين بدولة فلسطين.