الخشمان يخوض انتخابات رئاسة ” النواب ” والدكتور العمرو يحتج

2015 09 09
2015 09 09

imagesصراحة نيوز – قررت الامانة العامة لحزب الاتحاد الوطني ترشيح رئيس الحزب النائب محمد الخشمان للمنافسة على منصب رئيس المجلس .

ونقلت وسائل اعلام ان الأمانة العامة للحزب اتخذت هذا القرار خلال الاجتماع الدوري الذي عُقد اليوم الاربعاء برئاسة أمينه اسامه الدباس وان اتخاذ القرار جاء في ضوء مشاورات مع الكتلة النيابية التي يتراسها الخشمان وقوامها 16 عضوا .

الجدير بالذكر ان النائب الخشمان كان قد خاض انتخابات الدورة البرلمانية الحالية على رأس قائمة ضمت كل من

عبد المجيد الاقطش

محمود فنخور الخزاعلة

خالد السطري

طلال الشرفات

محمد حمدان

سلامه خشمان السرحان

مروان الكردي

صالح الدرابسه

طعمه السنجلاوي

بسام الكسواني

محمد القيسي

فادي السمردلي

علي الرياطي

حسين المراشده

احمد الغزاوي

علي ناصر

مرزوق رحاحله

ريم بني هاني

ماجد الزعبي

منصور البنا

المرحومة زكيه البوريني

عثمان النبالي

احمد الشناكله

اشرف القرالة

فراس المغاريز

يوسف السرحان

وفي ضوء تلك الانتخابات حصدت كتلته مقعدين كان الأول من نصيبه والثاني من نصيب النائب عبد المجيد الأقطش والذي تم فصله لاحقا من كتلة حزب الاتحاد النيابية فيما كان قد ذكر الأقطش في حينه بأنه استقال ولم يتم فصله .

وشهد الحزب في اعقاب تلك الانتخابات النيابية وقبلها استقالة عدد من اعضاءه احتجاجا على ادارة الحزب والذي وصفوه بالشخصنة .

وبُعيد اعلان أمانة الحزب اليوم ترشيح النائب الخشمان للمنافسة على رئاسة مجلس النواب فاجأ الاعلامي الدكتور قاسم العمرو الجميع بتقديمه استقالته من الحزب اعتبارا من اليوم .

واوضح العمرو في كتاب استقالته ان عدة عوامل دفعته للاستقالة منها الشخصنة وعدم وضوح الرؤيا اضافة الى فشل الحزب في تحقيق المبادئ التي تاسس عليها وانحراف مسيرته لغايات خاصة بعيدة كل البعد عن العمل الحزبي المنشود .

وتاليا نص الاستقالة

معالي الاخ اسامه الدباس المحترم

امين عام حزب الاتحاد الوطني

تحية وبعد؛

لقد عهدت فيك الحكمة والشجاعة والجرأة في قول الحق، ولما تعثرت مسيرة الحزب بسبب المزاجية والشخصنة ، وكنا قد انخرطنا به لنؤسس لعمل حزبي راقي، لكن جاءت الممارسات عكس ذلك وعليه فاني سأرحل مترجلا من هذا الميدان الذي جلب لي الحيرة والتردد، ووضع الحواجز في وجه الابداع وانكفاء الكل لارضاء شخص فاني ابلغكم استقالتي ومغادرتي الحزب ومن كل المواقع التي اسندت الي واعتبر نفسي مستقيلا من الهيئة العامة والمجلس المركزي والامانة العامة للحزب داعيا لك بالتوفيق وتصحيح المسيرة وان الله على ذلك لقدير.

وعُلم لاحقا ان المحامي يوسف البشتاوي قدم استقالته من حزب الاتحاد الوطني معللا ذلك بفشل الحزب بتحقيق الاهداف والمبادئ التي قام عليها واضاف البشتاوي في استقالته ان العمل الحزبي لم يخرج عن دائرة الشخصنة ولهذه الاسباب ستشهد العملية السياسية انتكاسة حقيقية .