العلوم الاسلامية تستفتي دائرة الافتاء بشأن دفع الزكاة لطالب العلم

2015 08 20
2015 08 20

تنزيلصراحة نيوز- في سؤال وجهته جامعة العلوم الاسلامية العالمية الى دائرة الافتاء حول جواز دفع رسوم الطلبة المحتاجين في الجامعة الذين لايستطيعون تسديد الرسوم المستحقة عليهم من أموال الزكاة وبيان الوجه الشرعي لمثل هذا المصروف من بنود الزكاة.

فقد نص جواب دائرة الإفتاء العام انه يجوز دفع الزكاة لطالب العلم بشرطين الاول ان يمنعه طلبه للعلم من التكسب بحيث يكون مجتهدا في دراسته, أما ان كان متكاسلا فلا يعطى من الزكاة. والثاني ان يكون العلم الذي يطلبه مما يحقق فروض الكفاية للأمة, سواء كانت علوما دينية كالفقه والتفسير, ام علوما دنيوية كالطب والاقصتاد والكيمياء وغيرها.

واشترطت دائرة الافتاء ان يتم تسليم الطالب المستحق مبالغ الزكاة قبل تسديدها للجامعة, لأن الزكاة تملك لمستحقيها, قال تعالى: (انما الصدقات للفقراء والمساكين).. التوبة60. واللام تفيد التمليك بحيث يقوم الطالب بدفع هذه الرسوم بنفسه, اما ان ثبتت الرسوم للفصل المسجل على الطالب – بعد تسجيله للمواد, وصارت دينا عليه وعجز عن الوفاء عنها, جاز سدادها عنه للجامعة مباشرة بشرط اذن الطالب المستحق في ذلك.

وعليه فلا مانع من اعطاء طلبة العلم في الجامعات من اموال الزكاة ليستعينوا بها على دراستهم وسداد ديونهم “الرسوم الجامعية” منها.