“العيون التخصصي” يطلق حملة مجانية لمكافحة فقدان البصر

2017 01 11
2017 01 11

مستشفى العيون التخصصيصراحة نيوز – أطلق مستشفى العيون التخصصي اخيرا حملته السنوية المجانية لمكافحة فقدان البصر 2017 في اطار مسؤوليته المجتمعية والانسانية التكافلية والتي ستغطي خدماتها مختلف محافظات المملكة.

وقالت مسؤولة الحملة سمر الصمادي لوكالة الانباء الأردنية (بترا) اليوم الاربعاء ان “حملة مكافحة فقدان البصر 2017” ستبدأ وفق برنامج محدد من الساعة التاسعة صباحا وحتى الثالثة من بعد الظهر في اماكن تابعة للبلديات في المحافظات.

واضافت “يقود الحملة طاقم طبي متخصص بالعيون وفاحصو نظر وتمريض وصيادلة ومنسق عيادة مع أجهزة فحص متقدمة للمساعدة على تشخيص أمراض العيون بشكل دقيق واتخاذ افضل الوسائل المتاحة لمعالجتها”.

واوضحت ان الفريق الطبي للحملة، سيقوم بتشخيص امراض العيون وتقديم الادوية الخاصة بكل حالة ووصف النظارات الطبية لمن يحتاجها، والتحويل للمستشفى لإجراء المداخلات الطبية الجراحية للأشخاص الذين يحتاجونها وغير قادرين على دفع التكاليف.

وعن اهداف الحملة، اوضحت انها متعددة ومنها مكافحة امراض العيون التي يصاب بها الشخص دون علمه، والحد من انتشار تلك الامراض عن طريق زيادة الوعي الصحي بأهمية مراجعة طبيب العيون عند ملاحظة اي تغيرات على شكل العين او النظر وغيرها.

وتشتمل نشاطات الحملة على صعيد مكافحة امراض العيون فحص قوة الابصار لدى المريض المراجع وكذلك فحص ضغط العين لاكتشاف الامراض المتعلقة بضغط العين (الماء الاسود) وفق الصمادي التي اشارت الى ان الدراسات والبحوث التي اجريت في مستشفى العيون التخصصي اثبتت ان 10-15 بالمئة من المرضى يعانون من ارتفاع ضغط العين الذي يؤدي الى تلف في العصب البصري دون علمهم بذلك.

كما تشمل الاجراءات الطبية توسيع حدقة العين لإجراء عدة فحوصات منها فحص الحجرة الامامية للعين وتشخيص الماء الابيض للعين، وفحص قعر العين الشبكية – العصب البصري – مركز الابصار ( اللطخة الصفراء في الشبكية) وهي المسؤولة عن 90 بالمئة من قوة الابصار وخصوصا لمرضى السكري.

وستتضمن الفحوصات ايضا اجراء فحص طبوغرافي لقرنية العين للتأكد من سلامة القرنية وعدم وجود قرنية مخروطية، اذ تبين الدراسات العالمية ان 10-15 بالمئة من الاشخاص مصابون ودون علمهم.

ولفتت الصمادي الى ان فريق الحملة سيفحص الاطفال لاكتشاف اي خلل ناتج عن الاخطاء الانكسارية (قصر او طول النظر) او انحراف في القرنية، اذ اظهرت الدراسات والبحوث التي اجريت في مستشفى العيون التخصصي ان 15-20 بالمئة من الاطفال يعانون من قصر البصر او الانحراف او الكسل البصري، دون علم الاهل.

وستركز الحملة ايضا على فحص الاطفال الذين يعانون من الحول، اذ سيتم تحويلهم الى المراكز الطبية لأمراض العيون ومعالجتهم لمنع اصابتهم بكسل البصر والذي يعتبر نوعا من انواع الاعاقة البصرية.

وتتضمن الحملة توزيع النشرات التوعوية على المراجعين. بترا