القاعدة تستعين بمهندسين للتصدي للطائرات بدون طيار

2013 09 04
2013 09 04

واشنطن بوست: قادة التنظيم يريدون تحقيق اختراق تكنولوجي لوقف الضربات

1 (7)

أفادت صحيفة واشنطن بوست، في وقت متأخر، الثلاثاء، نقلا عن وثائق استخباراتية أميركية سرية، أن قادة القاعدة شكلوا خلايا من المهندسين في محاولة لإسقاط أو تعطيل أو خطف طائرات أميركية بدون طيار.

وقالت الصحيفة على موقعها الإلكتروني: “إن قيادة القاعدة تأمل في استغلال نقاط الضعف التكنولوجية لنظام أسلحة ألحق أضرارا هائلة بهذا التنظيم الإرهابي”.

وأضاف التقرير، “رغم أنه ليس هناك أدلة على أن القاعدة تسببت بتحطم طائرة بدون طيار أو اعترضت بنجاح عمليات الطيران، إلا أن مسؤولي الاستخبارات الأميركية تابعوا عن كثب جهود المجموعة الحثيثة لتطوير استراتيجية مضادة للطائرات بدون طيار منذ العام 2010”.

وقالت الصحيفة: “إن قادة القاعدة يريدون تحقيق اختراق تكنولوجي يمكن أن يوقف حملة الضربات بطائرات بدون طيار التي أدت إلى مقتل حوالي ثلاثة آلاف شخص في العقد المنصرم”.

وقد أرغمت ضربات الطائرات بدون طيار عناصر القاعدة على الحد من تحركاتهم في باكستان وأفغانستان واليمن والصومال وأماكن أخرى.

كما تسببت بسقوط ضحايا مدنيين في هذه الدول، وهو ما زاد من المشاعر المناهضة للأميركيين في هذه الدول.