اللواء الحباشنة : مستشفى جديد بالمفرق خلال الشهرين المقبلين

2016 05 17
2016 05 17

الحباشنة يعلن عن افتتاح مستشفى جديد في المفرق خلال الشهرين المقبلينعمان – أعلن مدير عام الخدمات الطبية  الملكية اللواء الطبيب معين الحباشنة عن افتتاح مستشفى جديد في المفرق خلال الشهرين المقبلين، وافتتاح مستشفى الملكة علياء العسكري بداية العام المقبل.

وعرض اللواء الحباشنة خلال محاضرة في جامعة الشرق الاوسط لقصة الانجاز والنجاح التي حققتها  الخدمات الطبية الملكية من منطلق رؤيتها ورسالتها ” في تقديم أفضل رعاية طبية بأقل الكلف”.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور يعقوب ناصر الدين خلال لقاءة اللواء الطبيب معين الحباشنة بحضور رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور ماهر سليم أن الجامعة تسعى الى عقد شراكة حقيقية بين الجامعة والخدمات الطبية الملكية في مجالات تبادل الأبحاث وإعداد دراسات مشتركة في مجالات الصيدلة وتدريب طلبة كلية الصيدلة في الخدمات الطبية التي تعد من الصروح الطبية المرموقة على مستوى المنطقة والتي اكتسبت ثقة القيادة الهاشمية والمواطنين في تقديم أجود الخدمات التي تضاهي في أدائها ومهنيتها ارقى المستويات العالمية.

 إلى ذلك أشار اللواء الحباشنة لبداية فكرة الخدمات الطبية الملكية، وقال إنها  بدأت عملها في عام 1941 بطبيب واحد يتنقل بين الوحدات العسكرية، وفي العام 1948 بدأ تفكير جدي في تشكيل نواة في ماركا لمستشفى عسكري.

وقال خلال المحاضرة التي أدارها عميد كلية الصيدلة الدكتور وليد الترك وحضرها أعضاء هيئة التدريس والطلبة إن الخدمات الطبية الملكية بكل أجزائها الان  تتسع لـ”3300 سرير، وتستقبل مدينة الحسين الطبية لوحدها يوميا نحو 20 الف زائر، في حين استقبلت جميع مرافق الخدمات نحو 6 ملايين زائر عام 2015″.

وتضم الخدمات الطبية الملكية بالاضافة لمدينة الحسين الطبية، 9 مستشفيات طرفية موزعة في المملكة، ومستشفيات قوات حفظ السلام، و11 مركز طبي شامل ، بالاضافة لمستشفيات ميدانية امتدت خدماتها إلى خارج المملكة لتصل إلى غزة وجنين ومصر وأربيل.

وبين للسياسة الطبية التي تؤمن بها الخدمات الطبية الملكية وتتخذها منهج عمل، وقال إنها تنحصر في “المعالجة، والتركيز على نوعية الاداء، والاهتمام بالرقابة وضبط الجودة، ومواكبة التكنولوجيا، والتركيز على التدريب الذي تتراوح كلفته سنويا نحو 5 ملايين دينار”. 

وقال إن الخدمات الطبية الملكية كانت السباقة على مستوى الانجازات الطبية ” فعمليات القلب المفتوح بدأت عام 1970، وزراعة الكلى 1972، وزراعة القلب 1985″.