المصريون يدلون باصواتهم في 124 دولة

2014 05 15
2014 05 15
749وكالات – صراحة نيوز – بدأ الناخبون المصريون في 124 دولة في العالم  الإدلاء بأصواتهم في انتخابات رئاسة الجمهورية، التي يتنافس فيها المرشحان عبدالفتاح السيسي وحمدين صباحي لرئاسة مصر أربع سنوات مقبلة، لاسيما في الرياض وبعض الدول الخليجية .

إلى ذلك، أعلن السفير بدر عبدالعاطى المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أن هناك كثافة غير طبيعية من المصريين في الخارج على التصويت في انتخابات الرئاسة، مؤكداً أنه لا توجد أي عقبات أو مشكلات حتى الآن، وأضاف  أن “التقارير الواردة من دول شرق آسيا تؤكد كثافة المشاركين”، مضيفاً أنه كان هناك شخصان في الكويت حاولا إثارة الشغب، لكن الشرطة الكويتية ألقت القبض عليهما.

من جانب آخر ناشد الاتحاد العام للجاليات المصرية بالخارج اللجنة العليا للانتخابات، ووزارة الخارجية، العمل على مد فترة التصويت للمصريين في الخارج لمدة يوم أو يومين، نظراً للإقبال الكثيف على التصويت الذي شهدته السفارات والقنصليات اليوم الخميس.

وأكد صلاح يوسف، منسق عام رؤساء الجاليات المصرية في الخارج والمتحدث الرسمى باسم الجاليات، أن الإقبال كان كبيراً جداً، وأضعاف ما كان متوقعاً، مشيراً إلى أنه من المتوقع أن يرتفع بصورة أكبر في عطلة نهاية الأسبوع.

وإلى ذلك، أكد مراسل “العربية” من الرياض، هاني الصفيان، أن التصويت يلقى إقبالاً كبيراً بالعاصمة السعودية في ظل التسهيلات الخاصة التي تسمح بالتصويت بدون تسجيل مسبق، اعتمادا على جواز السفر المميكن، أو بطاقة الهوية حتى لو كانت منتهية الصلاحية.

وقال سفير مصر في الكويت، عبدالكريم سليمان، في مداخلة هاتفية للتلفزيون المصري، إن الإقبال على التصويت في تزايد مستمر، ولا توجد أي مشاكل.

وفي دبي، ذكر القنصل العام لمصر، السفير شريف البديوي، أن “الإقبال كثيف من جانب أبناء الجالية المصرية المتواجدة في الإمارات للمشاركة في عملية التصويت”.

وأضاف البديوي، في تصريح خاص للتلفزيون المصري، أن “إلغاء عملية التسجيل المسبق للناخبين أتاح الفرصة لأكبر عدد ممكن للمشاركة في عملية التصويت”.

وكانت وزارة الخارجية المصرية قالت في وقت سابق إن الناخبين بالخارج سيدلون بأصواتهم من خلال 141 مقراً انتخابياً في سفارات وقنصليات مصر في 124 دولة. ويقدر عدد الناخبين المصريين بالخارج بـ680 ألفاً. وسيستمر التصويت لمدة أربعة أيام، ينتهي مساء الأحد. في حين ستجرى الانتخابات داخل مصر يومي 26 و27 مايو الحالي.

في سياق متصل، وجه كل من المرشحين رسالة إلى المصريين بالخارج لحثهم على المشاركة في الانتخابات الرئاسية، لاستكمال خارطة الطريق التي تم الإعلان عنها فور عزل الرئيس السابق محمد مرسي في الثالث من يوليو الماضي.

وقال السيسي في رسالته: “لكل المصريين المقيمين في الخارج، لقد تركتم وطنكم سعياً نحو العمل وكسب لقمة العيش، وهذا أمر مقدر تماماً، حيث خرجتم من أجل هدف طيب ونبيل، يستحق كل التقدير والاحترام، والوطن يستنجد بكم، ومصر في الوقت الراهن تعيش ظروفاً غير مسبوقة، وتطلب من أبنائها في الخارج، ألا يتركوا بلدهم في ظل تلك الظروف، على الرغم من الأعباء الكبيرة الملقاة على عاتقهم، ويجب أن ينزلوا إلى المشاركة في الانتخابات الرئاسية بقوة والإدلاء بأصواتهم، للمرشح الذي يختارونه، من أجل مستقبل مصر، أتمنى لكم التوفيق، وأن يحفظكم الله للوطن”.

أما المرشح حمدين صباحي، فقد نشرت حملته رسالة جاء فيها: “إلى أشقائنا المصريين المقيمين خارج مصر نقول إن – الخميس – اليوم الأول من أيام التصويت في الانتخابات الرئاسية، هو اليوم الذي نبدأ فيه مشوار الحلم الذي دفع فيه المصريون ثمناً غالياً من دماء أنبل وأطهر شبابه، هو اليوم الذي سيؤكد فيه المصريون بالخارج انتماءهم لهذا الوطن وتصميمهم على الانتصار لحلم الدولة المدنية الحرة التي تحمي وتصون كرامة أبنائها في الخارج وتعتبرهم، على خلاف ما جرى طيلة السنوات الماضية، جزءاً لا يتجزأ من أبناء الوطن وتنظر في كل قراراتها إلى حقهم في العدل والكرامة.

أيها المصريون في خارج أرض مصر، شاركوا في الانتخابات الرئاسية، ودافعوا معنا عن وطن يحمي ويصون العدل والحرية والكرامة، غداً يومكم ويوم مصر وأبنائها، ونحن نثق تمام الثقة في إرادتكم ووعيكم وقدرتكم على الاختيار… عاش كفاح الشعب المصري العظيم… وعاش أبناء الوطن في الخارج… والمجد لشهدائنا ومصابينا”.