الملكة رانيا من ضمن سفراء النوايا الحسنة لمنظمة بعثة السلام

2013 09 25
2013 09 25

457صراحة نيوز

عينت منظمة بعثة السلام والعلاقات الدبلوماسية التابعة للمجلس الدولي لحقوق الإنسان والتحكيم والدراسات السياسية والاستراتيجية التي يرأسها الدكتور محمد محمود الجمسي الذي يشغل أيضا منصب الأمين العام للمجلس الدولي لحقوق الإنسان والدراسات السياسية والاستراتيجية -مجموعة من سفراء النوايا الحسنة من العديد من الشخصيات البارزة على المستوى العربي والدولي ذوي الدور المؤثر والفعال في مجالات السلام و التنمية و غيرهما. و تضم باقة سفرائه مجموعة كبيرة من أميرات العرب والبرلمانيين ومشاهير و فناني هوليوود و بوليوود والدراما العربية والتركية، و هم: •    اديل •    إرسين فيكزاد •    انجلينا جولي •    أنغام •    براد بيت •    بيرين سات •    جانسل إلشين •    دريك •    دنيا سمير غانم •    ديانا حداد •    سلمان خان •    شاتاي أولسوي •    شاروخان •    شاكيرا •    كاميرون دياز •    نيكول كيدمان •    هازال كايا •    السيدة ميشيل اوباما •    الشيخة موزة بنت المسند •    الملكة رانيا العبدالله •    الملكة للا سلمى •    الأميرة هايا الحسين •    الأميرة بسمة آل سعود •    الأميرة أميرة الطويل •    الأميرة صيتة بنت عبدالله آل سعود •    الشيخة الدكتورة سعاد الصباح •    الشيخة لبنى القاسمي •    أحمد الطيبي •    أحمد سيف حاشد •    إدريس الخرشاف •    إلين دي جينريس •    اوبرا وينفري •    دكتور فيصل القاسم •    ديفيد بيكهام •    ديفيد كارب •    عبدالباري عطوان •    عبدالرحمن الراشد •    عبدالعزيز سعود البابطين •    عمرو الليثي •    كارلوس غصن •    كيم كارديشان •    ليلى سلهب كرامي •    مارك زوكربرج

و قد سبق أن قام المجلس الدولي لحقوق الإنسان والتحكيم والدراسات السياسية والاستراتيجية بتدشين تصويت ضم مجموعة هائلة من كبار القياديين و الساسة والفنانين ورجال التنمية و غير ذلك، و حصدت من خلاله شخصيات بارزة ، مثل: باراك اوباما وفلاديمير بوتين ورجب طيب اردوغان والملك عبدالله بن عبدالعزيز والشيخ حمد بن جاسم والملك عبدالله بن الحسين  والملك محمد الخامس و صائب عريقات والأميرة رانيا  والأميرة صيتة وانجلينا جولي وشاروخان وديفيد بيكهام وكارلوس غصن وهيفاء وهبي ونانسي عجرم  وديانا حداد  وانغام واليسا …. الخ أصواتا كثيرة مكنتهم من الفوز بوسام التميز لأكثر الشخصيات تأثيرا في العالم 2013

ويُذكر أن منظمة “بعثة السلام والعلاقات الدبلوماسية”هي منظمة دولية تهدف إلى إحياء السلام العالمي في وسط عالم مكتظ بالصراعات مدجج بقنابل موقوتة من الفقر والجهل والفساد والعنصرية، تتشارك مع المنظمات المختلفة بغرض تقديم الخبرة التقنية والاقليمية وأي عنصر آخر من عناصر الدعم والمساندة. و تعد بأن تكون مثالاً يُحتذى به في خدمة الناس؛ فالمنهج المتبع هو “يداً في يد” وهو نابع من الشعور بالمسئولية الجماعية.

وتضع المنظمة شروطاً عدة في انتقاء سفراء النوايا الحسنة التابعين لها، وينبع ذلك من إيمانها بمدى حساسية المهمة الموكلة لهملذا يُشترط أن يكونوا أشخاصاً على قدرٍ عالٍ من النزاهة ممن يبدون رغبة جامحة للعمل في سبيل المصلحة العامة، فضلاً عن دعمهملأهداف البعثة وغاياتها.

ولا يغيب عنا أن المجلس الدولي لحقوق الإنسان والتحكيم والدراسات السياسية والاستراتيجية هو منظمة تعتمد معايير الأمم المتحدة في نشاطاتها وتهدف إلى رفع تكلفة حقوق الإنسان، كما تسعى لإرساء قواعدة قانونية وأخلاقية في سبيل تغيير جذري عميق من أجل انتزاع قدراً أكبر من العدل والأمان لبني الإنسان وتحقيق المساواة وحرية الفكر والتعبير ومحاربة العنف والفساد بكافة أنواعه ويرسم أهدافا طموحة لتحقيق نتائج ملموسة تترك بصماتها في حياة الآخرين…