الملك: دور محـوري لقطاع الاتصالات في الاقتصاد الوطني

2015 04 16
2015 04 16

999991صراحة نيوز – أكد جلالة الملك عبدالله الثاني أهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالأردن، ودوره المحوري في دعم الاقتصاد الوطني.

وشدد جلالته، خلال لقائه في قصر الحسينية امس ممثلين عن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على النهوض بهذا القطاع الحيوي وتعزيز فرص الاستثمار في مختلف مجالاته.

وأشار جلالته، خلال اللقاء الذي حضره رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور، ويأتي في إطار التركيز على الخطوات المستقبلية للاقتصاد الوطني ودور قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فيه، إلى أهمية تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص، لتحقيق التقدم المنشود في هذا القطاع، والتعامل مع مختلف التحديات التي يواجهها.

ودعا جلالته إلى أن تأخذ الحكومة، في تطبيق الخطة المستقبلية للاقتصاد الوطني للعشر سنوات المقبلة، الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والذي يؤدي دورا بارزا في توفير فرص العمل للكفاءات الأردنية المدربة، وبالتالي التخفيف من حدة مشكلتي البطالة والفقر.

وبيـّن جلالته أن الأولوية يجب أن تنصب على معالجة المشاكل التي عانى منها هذا القطاع خلال السنوات الماضية، وبما يسهم بالانتقال به إلى مرحلة جديدة من الانتاجية والكفاءة والتنافسية، التي تعزز موقع الأردن وبيئته الاستثمارية إقليميا ودوليا.

كما دعا جلالته، خلال اللقاء، المعنيين بالقطاع والمستثمرين فيه، إلى الاستفادة من الفرص الكبيرة التي يمكن أن يوفرها المنتدى الاقتصادي العالمي، الذي تستضيفه المملكة أواخر شهر أيار المقبل، ويمثل نافذة مهمة لإبراز النجاحات الأردنية في مختلف المجالات.

وأعاد جلالته تأكيد أن النجاح في تحويل التحديات إلى فرص وجذب المزيد من الاستثمارات في مختلف القطاعات، ومنها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالاعتماد على المزايا التي توفرها البيئة الاستثمارية المستقرة والآمنة في المملكة، سيساعد حتما في تحقيق نمو اقتصادي أفضل يعود بالنفع على الوطن والمواطن.

ولفت جلالته، في هذا الصدد، إلى أن الأردن، وبرغم الظروف الإقليمية كلها المحيطة به، إلا أنه ماض قدما في تطوير مختلف قطاعات الاقتصاد، ولا سيما الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وعرضت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة للجهود التي تقوم بها الوزارة لتطوير بيئة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المملكة، والخطوات التي تطبقها في سبيل ذلك.

وأكدت أن الوزارة تعمل بالشراكة مع القطاع الخاص لتذليل الصعوبات والمعوقات التي تحد من جذب الاستثمارات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وأنها ترحب بالآراء ووجهات النظر جميعها، لدى مختلف الأطراف المعنية، التي من شأنها الإسهام في ذلك.