الملك يقبل استقالة الأمير رعد ويكلف نجله مرعد برئاسة شؤون المعوقين

2014 04 22
2014 04 22

377عمان – صراحة نيوز – أكد جلالة الملك عبدالله الثاني، في رسالةٍ بعث بها اليوم الاثنين، إلى سمو الأمير رعد بن زيد، كبير الأمناء، قبل فيها استقالة سموه من رئاسة المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين بناءً على طلب سموه، اعتزازه بالجهود الكبيرة التي قدمها سمو الأمير خلال السنوات الماضية وعمله المخلص الجاد في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، والعمل على دعمهم في مجتمعهم، وتمكينهم من الإسهام في مسيرة الأردن الخيرة.

وقال جلالته في الرسالة “وإنني إذ أعرب لسموكم عن بالغ شكري وتقديري لجهودكم الخيرة وعطائكم المتميز، فإنني اقبل استقالتكم، وأصدر إرادتي بتعيين نجلكم سمو الأمير مرعد بن رعد بن زيد، رئيسا للمجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين، ليواصل مسيرتكم الخيرة وجهودكم الإنسانية العظيمة في خدمة هذه الشريحة الغالية من أبناء وبنات وطننا العزيز”.

وكان سمو الأمير رعد بن زيد قد رفع إلى مقام جلالة الملك عبدالله الثاني رسالة عبر فيها عن اعتزازه بجلالة الملك وصادق ولائه وإخلاصه.

وقال سموه في الرسالة “لقد كانت الثقة الغالية التي غمرتموني بها يوم عهدتم لي برئاسة المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين، وثقة التشرف بهذه المهمة الإنسانية، جليلة القدر لرعاية هذه الفئة العزيزة على قلوبنا جميعاً وقد وفقني الله ومن معي بفضل توجيهاتكم السديدة وإرشاداتكم الحكيمة أن أفي بالعهد وحمل هذه الأمانة الغالية”.