المومني: الأردن حقق نتائج مهمة في مؤتمر لندن للمانحين

2016 02 16
2016 02 17

13206Iصراحة نيوز – اكد وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان الأردن حقق نتائج مهمة في مؤتمر لندن للمانحين الذي انعقد لمساعدة سوريا والدول المتأثرة باللجوء السوري.

وقال خلال لقائه اليوم في دار رئاسة الوزراء، وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط توبيس ايلوود، ان مؤتمر لندن اضاف التزاما على المجتمع الدولي لتعزيز دعمه للأردن ومساعدته في مواجهة الضغوط الكبيرة على الموارد الأردنية بسبب ازمة اللجوء السوري، كما اعطى زخما سياسيا في موضوع دعم اللاجئين السوريين والدفع نحو ايجاد حل سياسي للازمة السورية.

واثنى الدكتور المومني خلال اللقاء الذي حضره السفير البريطاني في عمان إدوارد أوكدين، الاستعداد الذي اظهرته الدول المانحة لدعم اللاجئين السوريين والدول المضيفة والمجتمعات المستضيفة للاجئين واهمية ترجمة مقررات مؤتمر لندن للمانحين.

واكد عمق العلاقات الاردنية البريطانية، مشيرا في هذا المجال للدعم البريطاني المستمر للاردن في كافة المجالات في ظل الازمة السورية وتداعياتها على الاردن.

وعرض الناطق الرسمي باسم الحكومة خلال اللقاء، للجهود التي يبذلها الأردن بتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني في استقبال اللاجئين السوريين والخدمات التي تقدمها لهم المؤسسات الرسمية والأهلية والدولية سواء داخل مخيمات اللجوء او في المدن والقرى والمجتمعات المضيفة، وما يشكله ذلك من ضغط على البنية التحتية وعلى قطاعات هامة مثل المياه والطاقة والتعليم والصحة وسوق العمل.

كما اشار الى ثبات الموقف الأردني من الأزمة السورية والداعي لحل سياسي للازمة من خلال الحوار بين كافة اطراف المعادلة السياسية السورية وبما يضمن وحدة الارض السورية ومصالح الشعب السوري الشقيق، مشددا المومني على تكثيف الجهود الدولية لمواجهة الإرهاب والتطرف، والعمل ضمن كافة المجالات لدحر هذه الآفة.

من جانبه، اكد الوزير ايلوود دعم الحكومة البريطانية ممثلة برئيس وزرائها للاردن والاستمرار في مساعدته للتغلب على التحديات التي فرضت عليه نتيجة الازمة السورية.

وقال انه لمس خلال زيارته مخيم الزعتري ومدينة المفرق يوم أمس جهودا كبيرة للجهات الاردنية في مساعدتها للاجئين السوريين في مختلف المجالات، معربا في هذا الاطار عن تقدير الحكومة البريطانية للدور الانساني الاردني تجاه اللاجئين السوريين.