النائب ابو سويلم : الاحزاب وسيلة لغاية وليس هدفا

2013 02 02
2013 02 02

قال النائب  موسى ابو سويلم الاحزاب بانها وسيلة لتحقيق غايات وليست هدفا في حد ذاتها وان خطه المعارضة الراشدة حتى هذه اللحظة .

واضاف النائب ابو سويلم الذي فاز عن الدائرة الخامسة في محافظة العاصمة خلال حديث صحفي له قبل الانتخابات تعليقا على مقاطعة حزب جبهة العمل الاسلامي للانتخابات تسجيلا وترشحا والذي كان احد اعضاءه حتى عام 1993 ” ان السياسة فن الممكن والمقاطعة عند احزاب العالم كله هي الاستثناء والشذوذ والأصل المشاركة وانا احترم رأي المعارضة بشكل عام ورأي حزب جبهة العمل الاسلامي بشكل خاص فلهم رؤاهم ولهم اجتهادهم وقد تكون هي الصواب لكنني اتكلم عن رأي وموقفي الشخصي الذي على اساسه ترشحت للانتخابات .

وعن دوافع ترشحه قال ابو سويلم الذي يحمل شهادة الدكتوراة في القضاء الشرعي واعلن عزمه الترشح لمنصب رئيس مجلس النواب ” لمن نترك الساحة اذا كان هناك فساد ومفسدين هل نتركها لهم لكي يستمروا في فسادهم ام يكون لي حضورا ومشاركة بحيث قد اوقف الفساد وافتح ملفات فساد وقد اعيد الأمور الى نصابها خلال وضع يدي مع الاحرار والشرفاء في المجلس .

وعن رأيه في الحراكات وحرية التعبير قال النائب ابو سويلم ان حرية التعبير حق من حقوق الانسان والدستور الاردني يمنع اعتقال اي انسان دون ان توجه له تهمة واضحة ودون ان يقدم للقضاء والمحاكمة وانا ضد اعتقال اي حراكي أو معارض بناء على رأيه لكنني مع المحاسبة بحدود القانون لمن يتجاوزن في التعبير .

وفيما يتعلق بدور ومسؤوليات وسائل الاعلام وصون حريتها ومنها الإعلام الألكتروني قال ابو سويلم نريد اعلاما على مستوى المسؤولية الوطنية وانا لست مع التضييق وفي المقابل لا نريد اعلاما يمارس اغتال الشخصيات فعلى سبيل المثال ليس كل ما ينشر عن الفساد صحيحا فبلدنا بخير وفيه شخصيات حرة ونزيهة وشريفة والأصل التحقق من المعلومة قبل نشرها  لكني مع حق الرد لمن يرى ان المنشور يستهدفه بسوء ومع المحاسبة القانونية في حالة التجاوز على حرية الأخرين .