النسور : ما يجري في سوريا مشكلة عالمية واقتتال داخلي

2014 02 22
2014 02 22

19عمان – صراحة نيوز – اكد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور اننا في الاردن وفي ظل القيادة الهاشمية نحرص على اكرام الذين لجؤوا الى الاردن من الاشقاء السوريين لانهم اخوان لنا ومن ميزات الاردني اكرام الضيف مشيرا الى ان الاردن يستقبل منذ الحرب العالمية الاولى الاشقاء بهمة عالية.

وقال ان الاردن اسقبل الاف اللاجئين السوريين الذين لجؤوا الى الاردن نتيجة لما يجري في سوريا وعلينا كاردنيين واجب تجاه الاشقاء السوريين احترامهم وخدمتهم لاننا شعب واحد .

واضاف النسور خلال اللقاء المفتوح مع ابناء سهل حوران في بلدة الطرة بلواء الرمثا بحضور عدد من السادة الوزراء ان ما يجري في سوريا مشكلة عالمية واقتتال داخلي ولواء الرمثا على بعد امتار مما يجري ومن المعروف ان الحروب الداخلية تمس الدول المجاورة وما يجري يمس هذه المنطقة وعلينا التحمل .

وقال رئيس الوزراء لقد تنادينا للتصدي للمشاكل الناجمة مما جرى ويجري في سوريا وعن نزوح مئات الالاف الى الاردن الذي كان لهم اثار سلبية على الاقتصاد الاردني ،مؤكدا اننا لا نشكو ولا نعترض على وجود السوريين لاننا هكذا تعلمنا في هذا البلد ان نقدم ما لم يقدمه غيرنا وهاماتنا مرفوعة وما نقوم به تجاه الاشقاء السوريين واجب علينا .

واكد النسور ان الاردن مر باوضاع اقتصادية صعبة تمكن من تجاوزها بفضل همة ابنائه وقيادته الهاشمية حتى تعافى اقتصادنا واخذ دينارنا الاردني وضعه الطبيعي .

وقال ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني نجح في اجراء انتخابات نيابية وبلدية والغرف التجارية خلال العام الماضي كما كان نموذجا في حرصه على الاصلاحات التي بادر فيها جلالته وتجاوز كل العقبات حتى اصبح نموذجا في الديمقراطية والاستقرار في المنطقة بفضل قيادته .

واستعرض كل من وزير الصحة ،والاشغال العامة ، والمياه والري ، والتربية والتعليم ، واقع الخدمات التي تقدم للمواطنين في منطقة سهل حوران ولواء الرمثا للتصدي للوضع الذي يعاني منه ابناء اللواء نتيجة ما يجري في سوريا والاثار السلبية التي اثرت على ابناء اللواء وامكانية مضاعفة الجهود للتصدي لهذه المشكلة .

وكان النائب فواز الزعبي ورئيس بلدية سهل حوران بسام الدرابسه ورئيس بلدية الرمثا ابراهيم السقار عرضوا في كلماتهم احتياجات اللواء مستعرضين الاثار السلبية التي المت باللواء نتيجة استقباله الاخوة السوريين .