بيع صحيفة فايننشال تايمز

2015 07 23
2015 07 23

تنزيل (3)لندن – صراحة نيوز – قررت دار بيرسون البريطانية للنشر بيع صحيفة فايننشال المعروفة عالميا والمتخصصة بالأخبار الاقتصادية إلى شركة عالمية للأخبار، وذلك بعد أن بقيت مالكة للصحيفة لنحو 60 عاما.

وتحدثت تقارير إعلامية بريطانية، أن دار بيرسون التي تأسست قبل 171 عاما، أكدت أنها تجري محادثات وصلت لمراحل متقدمة لبيع محتمل لمجموعة فايننشال تايمز، والتي تشمل الصحيفة وموقعها الإلكتروني بالإضافة إلى حصة بيرسون في مجلة الإيكونوميست والبالغة 50 بالمائة، لكن دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وستركز بيرسون التي تعتبر شركة متعددة الجنسيات، ومقرها لندن، على التعليم، حيث تعتبر أكبر شركة تعليم وأكبر ناشر للكتب في العالم، ففي عام 2011 بلغت ايراداتها 9ر5 مليار جنيه استرليني منها 39ر4 مليار جنيه من تركيزها على التعليم.

وأشارت التقارير إلى أن من بين المشترين المحتملين بلومبيرج وأكسل سبرينجر الألمانية للنشر الصحفي وتومسون رويترز.