تكنولوجيا معلومات الشرق الأوسط تقيم يومها العلمي

2014 04 29
2014 04 29

IMG_6395عمان  صراحة نيوز – دعا وزير التعليم العالي و البحث العلمي الأسبق الدكتور عصام زعبلاوي الى ضرورة إحداث تغيرات جذرية في الدور الذي تلعبة ادارات الجامعات لتطوير عملية بناء شخصية الطلبة . جاء ذلك في محاضرة القاها بمناسبة انعقاد اليوم العلمي الثاني لكلية تكنولوجيا المعلومات في جامعة الشرق الأوسط ، وأكد فيها أن الطالب هو محور العملية التعليمية، فالجامعة عليها أن تطور مفهوم مجتمعها المحلي لتبدأ باستقبال أهم أفراده وهم الطلبة . و أضاف في المحاضرة التي قدم لها رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور ماهر سليم أن” رسالة عمادة شؤون الطلبة هي جزء مرتبط برسالة الجامعة و تعمل على تحقيقها ،و رفع مستوى عمل العمادة سيسهم في اثراء مجتمع الجامعة بطلبة منتمين مصقولي الشخصية و تقلل من الفجوة بين المتوقع و المحقق من الطالب و الجامعة”. و بين الدكتور زعبلاوي أن متطلبات تكوين بيئة جامعية سليمة و ناجحة هي معاملة جميع أفراد مجتمع الجامعة بتقدير و إحترام و مساواة ، و الحفاظ على حقوق الطلبة و العاملين بغض النظر عن اللون و الجنس و المعتقد والالتزام التام بالإجراءات و التعليمات و الأنظمة و القوانين و السياسات التي تنظم عمل الجامعة. و تخلل فعاليات اليوم العلمي محاضرة  بعنوان ” التطورات الجديدة لأمن المعلومات و أفضل الممارسات ” القاها الدكتور عبد الله أبو عياش من البنك المركزي الأردني ، و محاضرة ” الأمن على شبكة الأنترنت ” القاها الأستاذ خير العارضة من شركة كوانتا للتدريب . و تضمن اليوم العلمي معرضا للمشاريع البحثية لطلبة الدراسات العليا، والمشاريع التطبيقية لطلبة البكالوريوس التي تناولت مختلف التطبيقات الحياتية وإنشاء وتطوير المواقع الالكترونية وتطبيقات الأجهزة الخلوية.