توصيات مؤتمر تفعيل التعليم التكنولوجي في جامعة التكنولوجيا

2012 11 22
2012 11 22

اوصى المشاركون في المؤتمر الوطني الذي نظمه المركز الاستشاري في جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية بعنوان (نحو تفعيل التعليم التكنولوجي في دعم وتطوير القطاع الصناعي) بضرورة تعاون القطاعين الاكاديمي والصناعي في فتح برامج مشتركة وعمل دراسات ميدانية بحثية لتطوير الصناعات الناشئة.

  ودعا المشاركون الذين يمثلون عددا من المؤسسات الاكاديمية والصناعية من القطاعين العام والخاص الى ضرورة الحصول على الدعم المادي والمعنوي من المجتمع من مؤسسات وهيئات اقتصادية وصناعية لاعداد ما يلزم من البحوث والدراسات التي تسهم في تحسين مستوى الخريجين واكسابهم المهارات اللازمة بما يلبي حاجات سوق العمل ومتطلباته المتسارعة وفق معطيات العلم والتكنولوجيا والتطورات المتلاحقة في مضمار التنافس العالمي.

  وقال رئيس المؤتمر مدير المركز الاستشاري للعلوم والتكنولوجيا في الجامعة الدكتور برهان طشطوش ان المشاركين في المؤتمر اكدوا على تأهيل وتدريب الخريجين للعمل المنتج وتحفيزهم للعمل في القطاع الخاص وتشجيعهم للاتجاه نحو العمل الصناعي وتقديم الدعم لأصحاب المصانع والعاملين بها من خلال إعداد برامج تدريبية لطلبة الفصل الدراسي الأخير للكليات ذات العلاقة في الشركات والمؤسسات الصناعية التي تخدم تخصصاتها القطاع الصناعي.

  واتفق المشاركون على تشكيل لجان متخصصة مشتركة من القطاعين الاكاديمي والصناعي من مهامها مراجعة البرامج التعليمية والخطط الدراسية وتقديم اقتراحات لمسارات تخدم متطلبات الصناعة وضرورة دعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة.

  وتطرق الدكتور طشطوش الى دور الحكومة في توجيه صناديق دعم الصناعة والبحث العلمي لتشجيع وتقديم التسهيلات لتحقيق التعاون بين التعليم والصناعة عبر توفير مصادر التمويل المناسبة لعمل الابحاث والدراسات العلمية.