جودة : لا أفهم كيف تعتبر بعض الدول حرق الكنائس وألاقسام اعتصاماً سلمياً

2013 08 18
2013 08 18
جودة : سبق واحترمنا إرادة الشعب باختيار مرسي
جودة : سبق واحترمنا إرادة الشعب باختيار مرسي

ابدى وزير الخارجية ناصر جودة تعجبه من بعض الدول التي تعتبر ما يجري في مصر اعتصامات سلمية.

وقال “لا أفهم كيف يعتبر بعض الدول حرق الكنائس وأقسام الشرطة أعتصاما سلميا”.

وتابع جودة ان “إحراق الكنائس والهجوم على المنشآت وحمل السلاح أمور تجعل لمصر كل الحق فى فرض إرادتها وسيطرتها على الأمور”.

واضاف جودة مساء السبت عبر الهاتف لبرنامج “بهدوء”على فضائية سي بي سي المصرية ان :” موقف الأردن هو استمرارية لموقفنا منذ اندلاع ثورة 25 يناير”.

ودعا الوزير في البرنامج الذي يقدمه الاعلامي عماد الدين اديب “كل دول العالم إلى النظر بعين محايدة”، مبيناً ان “خريطة الطريق فى مصر ملتزمة بمواعيد محددة فى أطر زمنية واضحة”.

واوضح “ما نشاهده على مواقع الإعلام والتواصل الاجتماعى هو محاولة للعبث بأمن مصر ولابد التصدي له” , مؤكداً ان محاولات العبث بأمن مصر ومواطنيها تدعو كل دولة إلى مساندتها ودعمها.

واكد جودة ان “مصر هى الشقيقة الكبرى ودائماً نحترم قرارات الشعب المصرى وإرادته , وهو ما حدث عندما نجح الرئيس السابق محمد مرسي فى الانتخابات”.