طلبة الاردنية يعودون للاعتصام احتجاجا على الرسوم

2016 04 03
2016 04 03

تنزيل (1)ارشيفية

صراحة نيوز – واصل طلبة الجامعة الأردنية امس اعتصامهم المفتوح، الذي ينظمه التجمع الطلابي واتحاد طلبة الجامعة، احتجاجا على قرار رفع رسوم البرنامجين الموازي والدراسات العليا، والذي استأنفوه منذ الاثنين الماضي، بعد أن اعتبروا أن قرارات مجلس أمناء الجامعة “لم تلب مطالبهم بجدولة نسبة الـ50 % المتبقية وصولا الى إلغائها”.

وكان مجلس أمناء الجامعة قرر في الجلسة، التي عقدها الاثنين الماضي برئاسة الدكتور عدنان بدران، “تخفيض الزيادة على رسوم الدراسات العليا بنسبة 50 % اعتبارا من بدء الفصل الأول من للعام الدراسي 2016-2017”.

وأحال المجلس دراسة تخفيض الـ50 % المتبقية على اللجنتين الأكاديمية والإدارية والمالية، خلال العامين الدراسيين المقبلين، 2016 و2017، بما يكفل مصلحة الطالب والجامعة، الأمر الذي اعتبره الطلبة “ممطالة وتسويفا في تنفيذ الاتفاق الذي توصلوا إليه مع لجنة التربية النيابية”.

ونفذ التجمع الطلابي واتحاد الطلبة ليلة الخميس الماضي، فعاليته المسائية الأولى والأضخم في الجامعة، تحت شعار (# ليلة-الصمود)، مؤكدين أن هذه الفعالية تأتي “حتى نثبت للجميع ولكل من حاول الالتفاف علينا وعلى مطالبنا، أننا ما زلنا ثابتين على عهدنا ولن نبرح مكاننا حتى إسقاط القرار”. وشملت الفعاليات وقفة شموع أضيئت خلالها 200 شمعة، وإقامة دوري شطرنج، وتنظيم جلسة نقاشية، وعرضا مسرحيا ومسيرة ليلية، وقيام صلاة الليل وعرضا سينمائيا.