عشائر اردنية ترفض المشاركة في مسيرة الأخوان

2013 06 13
2013 06 13
396

رفض ممثلو عدد من الحراكات الشعبية والعشائر الاردنية  المشاركة في مسيرة تنظمها الحركة الاسلامية بالتعاون مع حراكات عشائرية في وسط العاصمة غدا الجمعة tفي بيان وزعوه على وسائل الاعلام المختلفة . وقال الحراك الشعبي في الشمال انه قاطع مسيرة الجمعة “لأن الفعالية شكلت من قبل جماعة الاخوان المسلمين الذين يريدون جمع الحراكات في مسيرة مركزية لقتلها “، مضيفا “انهم على مرأى من الجميع قاموا بضرب الحراك في اربد فضلا عن ان احد القياديين في الاخوان المسلمين اعلن عن نقل المسيرات من المحافظات الى عمان وهذا الكلام عار عن الصحة ” .

اما مجلس عشائر العجارمة الذي قال انه يمثل جميع هذه العشائر، فقد اكد انه “لا يقبل ابدا ان يتصرف عدد من ابناء عشائر العجارمة لا يتجاوز عددهم اصابع اليد الواحدة مطلقين على انفسهم ما يسمى بحراك ابناء العجارمة للاصلاح، ويزجون اسم عشائرنا في فعاليات نعلم بأن الاخوان المسلمين هم القائمون عليها والدافعون لها، ونعلن ان من يشارك في المسيرات او الاعتصامات باسم عشائر العجارمة لا يمثل سوى نفسه وسنقف دائما وابدا في صف الوطن لا في صف من يسعون الى اثارة الفتنة في البلاد، مدعين المطالبة بالاصلاح وهم يعلمون بأن مسيرة الاصلاح بدأت بتوجيهات ملكية سامية وما تزال مستمرة”.

وفي بيان لابناء قبيلة بني حسن حذر مصدرو البيان كل شخص يشارك في فعالية ما يسمى “ائتلاف العشائر” “ان لا يشارك باسم القبيلة وان يذكروا اسماءهم مجردة من ثلاثة مقاطع لانهم يعلمون ان اباءهم واولياء امورهم براء من افعالهم قبل عشائرهم”.

واكد البيان الوقوف مع الاصلاح العقلاني الذي يحفظ حقوق الشعب وكذلك مع محاربة الفساد التي تعيد هذه الحقوق، مؤكدا رفضه ان يفلت كل من فسد وتجبر من المحاسبة.

اما عشائر وابناء الكرامة في لواء الشونة الجنوبية فقد اكد بيانها تأييده التام للاجراءات الاصلاحية التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني لرفع راية الوطن وشأن ابنائه والحفاظ على امنه واستقراره، رافضا المسيرات او المشاركة فيها ضد الوطن وقيادتها الحكيمة.

اما التجمع الاردني الحر ” بني صخر ” فقد وجه نداء الى ائتلاف العشائر لالغاء مسيرة الجمعة خشية الفتنة، وقال في بيان :” نذكركم بأن ابناء العشائر الاردنية لن ولم يكونوا دعاة عنصرية او اقليمية او فئوية، وتساءل : من منكم يضمن لنا ان لا يستغل اصحاب النفوس المريضة اسم مسيرتكم لتحقيق مآربهم ومصالحهم الشخصية بإسم ابناء العشائر الشرفاء؟

ودعا التجمع كل ابناء الاردن الى الحوار الهادف والبناء من خلال طاولة الحوار، مؤكدا ان “الخروج الى الشارع لم ولن يكون هو الحل لقضايانا ومشاكلنا”.

اما مجلس عشائر الكرك فقد رفض رفضا قاطعا “الزج باسم العشائر الاردنية في فعاليات تقف خلفها جهات تسعى لاثارة الفتن واشاعة الفوضى تحت مسمى ائتلاف العشائر الاردنية “.

وقال ان تلك الدعوات لاقامة مسيرات باسم العشائر “ما هي الا سلسلة من التضليل والتحايل على مشاعر ابناء الشعب الاردني ومحاولة مصادرة ارادتهم لصالح اجندات تغذى من الخارج وتصب في النهاية لصالح فئة معينة تسعى لاحداث فوضى تقطف ثمارها”.

ودعا المجلس جميع ابناء العشائر الاردنية “لعدم المشاركة في مسيرة الفتنة التي تبنتها جماعة الاخوان المسلمين واستنفرت كافة طاقاتها وامكانياتها لتحقيق اهدافها المشبوهة” .

واستنكر ابناء عشيرة العثمان/ بني صخر/ محاولة كل من يقوم باثارة الفتنة والاشاعات ضد الوطن، مؤكدين في بيانهم تأييدهم لكل ما يقوم به جلالة الملك عبدالله الثاني لمصلحة الوطن، مجددين البيعة والولاء والوفاء للقيادة الهاشمية بقيادة جلالة الملك .

وابدى ابناء عشائر وادي الحوارث في لواء عين الباشا ومخيم البقعة استنكارهم للمسيرة وقيام بعض الجماعات بالتغرير بتلك الفئة من العشائر لتنفيذ تلك المسيرة بحجة الاصلاح ومحاربة الفساد.

وقالوا في بيانهم “اننا كجزء من العشائر الاردنية نستنكر ما تخطط له تلك الجماعات المغرضة لزج ابناء العشائر في حراكهم المشبوه”.

ورفضت جمعية ابناء عشائر الخرابشه في بيان لها ان يصبح هذا الوطن كما هو الحال في الدول العربية المجاورة من قتل وتنكيل وتشريد وتجويع وتهجير، وقالوا ” اننا خلقنا في هذا الوطن ولن نموت الا به بأذن الله ولن نسمح لاي شخص او جهة او حزب او منظمة ان يمس امن هذا البلد واستقراره مهما كلفنا ذلك من تضحيات جسدية حتى لو وصلت الى فلذات اكبادنا”.

وقال مجلس ابناء عشائر الدعجه” في ظل الظروف الاقليمية والمحلية التي نعيشها يؤكد المجلس على ثوابته الراسخة ايمانا بالله عز وجل والوطن الغالي والقيادة الهاشمية الرشيدة.

واضاف في بيانه ” نقف في صف الوطن خلف قائدنا ومعه نسعى للنهوض بالاردن الاغلى ونحارب معه كل فاسد” داعين الله عز وجل ان يجعل بلدنا هذا امنا مستقرا.

بيان شجب واستنكار صادر عن ابناء عشيرة الحجاج

وقال شيوخ ووجهاء وابناء عشيرة الحجاج” نتبرأ مما جاء على لسان اشخاص لا يمثلون الا انفسهم بزج اسم العشيرة بالدعوة الى مسيرة وسط البلد باسم (ائتلاف العشائر) بتحريض من جماعة الاخوان المسلمين،

واننا نعلن براءتنا من هذا الائتلاف ونستنكر الزج باسم عشيرتنا في الحراك.

واصدرت عشائر الطوال الجنوبي في لواء دير علا بمحافظة البلقاء بيانا جاء فيه” ان البلاد تمر بظروف دقيقة تستوجب استنهاض السواعد وشحذ الهمم لمواصلة العمل والبناء ومحاربة كل اشكال الفتنة والفساد ومحاولة الافساد وتفويت الفرصة على كل من يحاول العبث بأمن وامان واستقرار بلدنا العزيز بشعبه الشامخ بقيادته”.

واضاف البيان ” ان ابناء عشائر الطوال الجنوبي يستنكرون اقامة مثل هذه المسيرة ويدعون ابناءهم في كل المواقع الى عدم الانجراف وراء تلك الدعوات ومقاطعة تلك المسيرة”.

وقال تجمع شباب البادية الشمالية ” اننا كأبناء عشائر نرفض رفضا ” قاطعا ” المسيرة التي ستقام يوم الجمعة باسم ائتلاف العشائر ونتحفظ على الاسم حيث لم يتم دعوتنا او التشاور بشأنها”

واضاف التجمع في بيانه “ان هذه المسيرة لا تمثل الا من دعا اليها بشخصه ولا تمثل العشائر الاردنية الماجدة سيف الوطن والقائد والتي تدافع عن الوطن وقيادته بالمهج والارواح”.

وفي بيان صادر عن ابناء عشائر محافظة الطفيلة الهاشمية- وبالتحديد عشائر حي الطفايلة (عيال عواد، السعود، الحراسيس، الرعود، الربيحات، الخوالده ) اعلنوا رفضهم لكل محاولات الفتنة التي يدعيها بعض من يطلقون على انفسهم ( دعاة اصلاح) تحت العديد من المسميات ومنها ما يسمى ( ائتلاف العشائر للاصلاح ) والتي اصبح القائمون عليها وهم نفر قليل ينضوون ضمن اهداف مشبوهة.

واستنكر بيان صدر عن شيوخ ووجهاء وابناء قبيلة بني صخر ما جاء على لسان اشخاص لا يمثلون الا انفسهم بزج اسم القبيلة بالدعوة الى مسيرة وسط البلد باسم ائتلاف العشائر وبتحريض من جماعة الاخوان المسلمين.

واعلنوا براءتهم من هذا الائتلاف العشائري، محذرين كل من يقف وراء هذا الائتلاف بزج اسم قبيلة بني صخر في معتركهم وحراكهم السياسي.

واصدر شيوخ ووجهاء قبيلة بني حسن بيانا جاء فيه ” خرج الينا بما يسمى ائتلاف العشائر الاردنية وبمباركة من الاخوان المسلمين في الاردن بالتجمع بوسط البلد يوم الجمعة وذلك بالمناداة بالاصلاح ومحاربة الفساد وبعناوين تغدو ان تصبح مجرد شعارات مرفوضة تنشطر بارادة النشامى من ابناء الاردن”.

واكدت عشائر بني حسن عامة في بيان لها، “ان ما يسعى اليه عدد من الاشخاص بالتحالف مع الاخوان المسلمين من مسيرات واعتصامات لا تمثلنا، وانما هي محاولات من الاخوان المسلمين لاستغلال حشد ابناء العشائر والاختباء خلف اشخاص فشلوا في الوطن وعشائره لاهداف شخصية ومصلحية”.

وقالوا في البيان “اننا كأبناء عشائر اردنية ومن مختلف محافظات المملكة نعلن براءتنا من اي مسيرة تنطلق باسم عشائرنا بتحريك وتحريض من الاخوان ” مشيرين الى ان الوطن وامنه وقيادته خط احمر بالنسبة لنا ولعشائرنا.

وحذر القيادي في التيار الاردني 36 شريف محافظة من الزج بأسماء العشائر الاردنية في المسيرات من قبل اي جهة كانت ومهما كانت دوافعها لما لها من اثار وخيمة قد تعصف بالنسيج الاجتماعي الاردني.

واضاف المحافظة” ان استغلال بعض الجهات اسم العشائر في المسيرات من شأنه زرع الفتنة بين ابناء الشعب الاردني الواحد كون الاسم العشائري ليس ملكا او حكرا لاحد”.

واعلن باسم التيار الاردني 36 مقاطعته المشاركة في مثل هذه المسيرات التي من شأنها تلويث اهداف الحراك السلمي وقد تؤدي به الى الخروج عن مساره واهدافه محذرا من الانزلاق والانجرار خلف هذه الدعوات .

ودعا كافة الحراكات في المملكة الى ضرورة التريث وعدم المشاركة في هذه الفعاليات او الالتفات لمثل هذه الدعوات كون موضوع العشائر هو موضوع اجتماعي والعبث به قد يؤدي الى فتنة وتمزق اجتماعي.

وقال النائب سليمان حويلة الزبن في تصريحات صحافية اليوم ان أولئك الافراد الذين اعلن عنهم كممثلي للعشائر الاردنية لا يمثلون سوى انفسهم وعليهم تحمل كافة التبعات التي ستلحق بهم جراء هذا التصرف.

وتساءل الزبن بذات الوقت ما الهدف من وراء ذلك الائتلاف وما الغاية من تشكيله مؤكدا ان الاردن وشعبه كان وسيبقى دائما يتفهم جميع ابنائه من كافة الاطياف السياسية.