فورد تطلق مبادرة “اكشفي لأجلي يا أمي”

2015 10 27
2015 10 27

تنزيل (3)صراحة نيوز – نظمت شركة فورد مؤخراً زيارة تثقيفية لطلاب وطالبات “المدرسة الإنجليزية الحديثة – ريبتون” في عمان بهدف توعية جيل الشباب من الطالبات والطلاب حول مخاطر سرطان الثدي، ولتحفيزهم على حث أمهاتهم على إجراء فحوصات الكشف المبكر لهذا المرض الخبيث، مطلقة مبادرة “اكشفي من أجلي يا أمي”.

وتأتي هذه المبادرة استكمالاً لمبادرات سابقة قامت بها فورد في المملكة خلال السنوات الماضية تحت مظلة مبادرتها الرائدة لدعم المصابات بالمرض في حربهن ضده، “محاربات بروح وردية”. وقد هدفت فورد من إطلاق مبادرة “اكشفي من أجلي يا أمي لزيادة وعي المراهقين في الأردن حول سرطان الثدي.

وكانت الزيارة التثقيفية قد تضمنت العديد من الفعاليات التي اشتملت على بيع مأكولات باللون الوردي الذي يجسد لون مبادرة “محاربات بروح وردية”، رصد ريعها لدعم محاربة سرطان الثدي في المملكة. هذا وقد شهدت الزيارة توزيع الملابس والإكسسوارات الخاصة بالحملة على الطلبة.

وفي معرض تعليقها على هذا الحدث، قالت المدير العام لشؤون الإعلام والعلاقات العامة لدى فورد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، سوسن نيغوصيان: “تهدف هذه الحملة لدعم النساء في حربهن ضد سرطان الثدي عبر حثّ أطفالهن بإقناعهن بالقيام بالكشف المبكر، ذلك أن الكشف المبكر يعد أحد الخطوات الأساسية في عملية مكافحة المرض والقضاء عليه. نحن سعيدون وفخورون بنجاح هذه الحملة الرائدة ونأمل في رفع مستوى الوعي لدى الأجيال الناشئة حول أهمية الكشف المبكر للأمهات في المملكة وفي كافة دول المنطقة”.

ويذكر بأن فورد حرصت على تصميم تشكيلة خاصة من الألبسة والإكسسوارات لخدمة أهداف المبادرة التوعوية، مخصصةً عائدات الأرباح من مبيعات هذه الألبسة والإكسسوارات الخاصة بشكلٍ كامل للتبرع بها إلى الجمعيات الخيرية التي تسهم في محاربة سرطان الثدي، ومكرسةً أكثر من 128 مليون دولار لصالح هذه القضية حتى الآن.