كرسي متحرك يطيع نظرة العين

2014 08 30
2014 08 30

45صراحة نيوز – كرسي متحرك يطيع العين فقط، ذلك هو المشروع الذي يعمل عليه مجموعة من الباحثين في لندن والذين صمموا هذا الجهاز غير المكلف وسهل الإستخدام، إذ يحتوي على اثنين من الكاميرات التي تلتقط نظرة الشخص الجالس عليه. المعلومات التي تتلقاها الكاميرا، ترسل مباشرة إلى جهاز حاسوب محمول، يمكنه وبشكل فوري قراءة الإتجاه الذي يريد الشخص أن يسلكه.

يقول رئيس هذا المشروع:“عيوننا ليست مجرد نافذة لأذهاننا، بل هي أيضا نافذة لنوايانا. إذا كنت تريد الذهاب إلى مكان ما، على سبيل المثال إذا كنت تريد الذهاب إلى هنا أو هناك. ستنظر بطريقة معينة. إذن بإمكاننا تطوير نظام حاسوب يتمكن من تفسير حركات العين لدينا، وبالتالي ستتم ملاحظة هذه حركات عن طريق جهاز استشعار ومن ثم تحليلها، الحاسوب سيفسر هذه الأوامر ويوجه الكرسي المتحرك”

هناك أجهزة موجودة بالفعل لمساعدة المعاقين على التحرك. ولكن هذا الجهاز يتميز ببساطته وفقا لمصمميه الذين لا ينفون في الوقت ذاته نقائصه، و سيقومون بتطويره أكثر فأكثر في المستقبل.

يضيف رئيس المشروع:“برامج الكشف الحالية، تستخدم غالبا نظاما قائما على الشاشة، شاشة مفتوحة أمامك، ويمكنك النظر في مناطق من هذه الشاشة. المشكلة هي أن هذا النظام بسيط جدا ويركز اهتمام المستخدم كثيرا، ما قد يمنعه من رؤية العقبات أو أشياء أخرى في طريقه”

الاختبارات التي أجريت حتى الآن، بمشاركة أشخاص قادرين على العمل، كشفت أن حركات هؤلاء كانت أسرع وقليلة الأخطاء، مقارنة بأجهزة أخرى مخصصة لتنقلات المعاقين.