مرسي يرفض قرار الجيش ويدعو المصريين الى مقاومته سليما

2013 07 03
2013 07 03

880 اعلن الدكتور محمد مرسي رفضه قبول قرار القوات المسلحة المصرية تنحيته من منصب رئيس الجمهورية واعلان تعطيل الدستور واجراء انتخابات رئاسية مبكرة .

ودعا مرسي المصريين الى “مقاومة ما اسماه بالانقلاب ” سلميا” حسب نقلته وكالة الانباء الفرنسية عم احد مساعديه . وكتب مرسي على صفحته على فيس بوك:

يؤكد السيد الدكتور محمد مرسي رئيس جمهورية مصر العربية أن الإجراءات التي أعلنتها القيادة العامة للقوات المسلحة تمثل انقلاباً عسكريا مكتمل الأركان و هو مرفوض جملة و تفصيلا من كل أحرار الوطن الذي ناضلوا لكي تتحول مصر إلى مجتمع مدني ديموقراطي , كما يشدد السيد ‏الرئيس بصفته رئيسا للجمهورية و القائد الأعلى للقوات المسلحة على جميع المواطنين مدنيين و عسكريين : قادة و جنودا الإلتزام بالدستور و القانون و عدم الإستجابة لهذا الإنقلاب الذي يعيد مصر إلى الوراء و الحفاظ على سلمية الأداء و تجنب التورط في دماء أبناء الوطن وعلى الجميع تحمل مسئولياتهم أمام الله ثم أمام الشعب و التاريخ والله غالب على أمره و لكن أكثر الناس لا يعلمون.