” مرياع” بجدارة ؟!

2016 01 24
2016 01 24

1662868_1415891845349561_772742618_nولمن يجهل المرياع فهو شيخ قطيع الغنم .

  اصله خروف إبن ساعته لم يذوق حليب امه أو اتلبى منها ، يتم فصله عن امه منذ ولادته ، ويتم ارضاعه من زجاجه موضوعه في خرج حمار ” بعيد عن السامعين ” .

ومع مرور الزمن يصبح الحمار بمثابة امه وابوه اينما ذهب يبقى حوله وخلفه وفي مرحلة متقدمه من عمره يتم خصيه والعناية به ليسمن ويوضع في رقبته جرس خاص لتصبح مهمته قيادة القطيع خلف الحمار المدرب على السير باتجاه المرعى …. وكلما سار المرياع يدندن الجرس وهي اشارة للقطيع ليلحق به وهكذا …!

تحضرني قصة هنا وهو ان مرياع سار بالقطيع في منطقة وعرة واذ به على شفا وادي سحيق …. انزلقت قدماه فسقط اسفل الوادي فما كان من باقي القطيع الا ان لحقه واحد تلو الآخر بكونها اعتادت ان تُقاد …..!

في زمننا الغابر  بيننا العديد من  لا يحلو لهم السير الا خلف  ” مرياع ”  …. دون ادنى تفكير …!؟

والمشكلة ليست في المرياع  بل في القطيع الذين فقدوا  حاسة الشم والحياء وحُسن استخدام العقل الذي وهبهم  اياه رب العباد

مقالة كتبتها في شهر ايلول 2012

ماجد القرعان