مشروع لـ الاونروا لجمع وادارة النفايات الصلبة

2014 11 03
2014 12 14

73عمان – صراحة نيوز دشن السيد روجر ديفيز مدير عمليات الأونروا في الاردن اليوم سبعة ضاغطات صغيرة  لجمع النفايات ونقلها في مخيمي ماركا والزرقاء. تهدف الطريقة الجديدة الريادية الى تحسين طريقة جمع وادراة النفايات في المخيمين حيث يستخدم حاليا عمال النظافة الطريقة اليدوية من خلال العربات.

قال السيد ديفيز في الاحتفال الذي أقيم بمناسبة تشغيل الضاغطات الصغيرة  “ان استخدام الطريقة الجديدة  في جمع النفايات الصلبة والتخلص منها له فوائد عديدة. تساعد هذه الطريقة في حل مشكلة مواقع تجميع النفايات في مخيم ماركا وتقلل من المخاطر الصحية التي يتعرض لها عمال النظافة الذين ينقلون النفايات بأيديهم ويمشون مسافات طويلة في المخيمين. وسينتج عنها ايضا توفير في الميزانية المخصصة لإدارة النفايات.”

حضر الاحتفال رئيس بلدية الرصيفة السيد أسامة حيمور، وممثل عن دائرة الشؤون الفلسطينية رئيس لجنة خدمات المخيم السيد خلف دغداشي وأعضاء من المجتمع المحلي ومسؤولون من الحكومة الاردنية والأونروا.

عبر السيد حيمور بكلمته عن شكره وتقديره للأونروا على جهودها المستمرة في تحسين الخدمات المقدمة لللاجئين الفلسطينيين في المخيمات. وأكد على استعداد البلدية لتسهيل عمل الأونروا في مخيم ماركا قائلا: “لقد تمت اتفاقية ادارة النفايات بين البلدية والأونروا في عام 2014 بسعر الكلفة وذلك بهدف دعم الأونروا واللاجئين الفلسطينيين في الأردن”.

من جهته، ممثلا عن الحكومة الاردنية اكد السيد دغداشي على دعم الحكومة للاجئين الفلسطينيين في المملكة قائلا: “تحرص لجنة خدمات المخيم على استمرار التعاون والتنسيق مع الأونروا فيما يخص القضايا الداخلية في مخيم ماركا. ان الأونروا شريك رئيسي نعمل معها سوية وبشكل يومي من اجل تحسين الاحوال المعيشية للاجئين الفلسطينيين في المخيم”.

عمان – صراحة نيوز دشن السيد روجر ديفيز مدير عمليات الأونروا في الاردن اليوم سبعة ضاغطات صغيرة  لجمع النفايات ونقلها في مخيمي ماركا والزرقاء. تهدف الطريقة الجديدة الريادية الى تحسين طريقة جمع وادراة النفايات في المخيمين حيث يستخدم حاليا عمال النظافة الطريقة اليدوية من خلال العربات.

قال السيد ديفيز في الاحتفال الذي أقيم بمناسبة تشغيل الضاغطات الصغيرة  “ان استخدام الطريقة الجديدة  في جمع النفايات الصلبة والتخلص منها له فوائد عديدة. تساعد هذه الطريقة في حل مشكلة مواقع تجميع النفايات في مخيم ماركا وتقلل من المخاطر الصحية التي يتعرض لها عمال النظافة الذين ينقلون النفايات بأيديهم ويمشون مسافات طويلة في المخيمين. وسينتج عنها ايضا توفير في الميزانية المخصصة لإدارة النفايات.”

حضر الاحتفال رئيس بلدية الرصيفة السيد أسامة حيمور، وممثل عن دائرة الشؤون الفلسطينية رئيس لجنة خدمات المخيم السيد خلف دغداشي وأعضاء من المجتمع المحلي ومسؤولون من الحكومة الاردنية والأونروا.

عبر السيد حيمور بكلمته عن شكره وتقديره للأونروا على جهودها المستمرة في تحسين الخدمات المقدمة لللاجئين الفلسطينيين في المخيمات. وأكد على استعداد البلدية لتسهيل عمل الأونروا في مخيم ماركا قائلا: “لقد تمت اتفاقية ادارة النفايات بين البلدية والأونروا في عام 2014 بسعر الكلفة وذلك بهدف دعم الأونروا واللاجئين الفلسطينيين في الأردن”.

من جهته، ممثلا عن الحكومة الاردنية اكد السيد دغداشي على دعم الحكومة للاجئين الفلسطينيين في المملكة قائلا: “تحرص لجنة خدمات المخيم على استمرار التعاون والتنسيق مع الأونروا فيما يخص القضايا الداخلية في مخيم ماركا. ان الأونروا شريك رئيسي نعمل معها سوية وبشكل يومي من اجل تحسين الاحوال المعيشية للاجئين الفلسطينيين في المخيم”.