مصرية تحرق مدرس ابنتها يوم وقفة العيد

2013 10 16
2014 12 14

32صراحة نيوز – شهدت مدينة اكتوبر جريمة بشعة ليلة عيد الاضحي عندما سكبت ربة منزل البنزين علي مدرس ابنتها واشعلت به النيران داخل منزلها ليلفظ انفاسه الاخيرة فور وصوله للمستشفي‏  بعد ان اتهمته بالتحرش بها ومحاولة الاعتداء عليها وتمكن رجال الامن من القبض علي المتهمة وامراللواء كمال الدالي مساعد وزير الداخلية لقطاع امن الجيزة بأحالتهما الي النيابة. كان اللواء محمد الشرقاوي مدير الادارة العامة لمباحث الجيزة قد تلقي اخطارا بوصول مدرس الي مستشفي اكتوبر مصابا بحروق بأنحاء متفرقة من الجسم ولفظ انفاسه الاخيرة, فكلف رجال البحث الجنائي بإشراف اللواء مجدي عبدالعال مدير المباحث الجنائية كشف غموض الواقعة حيث توصلت التحريات التي اشرف عليها العميد مصطفي عصام رئيس مجموعة الامن العام إلي ان المدرس المجني عليه ويدعي احمد(32 سنة) كان قد توجه يوم وقفة عيد الاضحي ليعطي الدرس لاحدي التلميذات بالصف الثاني الابتدائي داخل منزلها بأكتوبر واثناء تواجده داخل منزلها قامت والدتها وتدعي اسماء(38 سنة) بالاعتداء عليه وسكبت علي جسده كمية من البنزين واشعلت به النيران ليصاب بحالة هيستيرية من الصراخ والبكاء ويفر في الشارع الا ان النيران كانت قد امسكت بجسده وسط ذهول الجيران والمارة الذين قاموا بنقله الي المستشفي لانقاذه. وتمكن رجال الامن بإشراف العميد حسام فوزي رئيس مباحث قطاع اكتوبر من لقبض علي المتهمة التي قررت انه اثناء تواجد المدرس المجني عليه داخل منزلها ليعطي الدرس لابنتها حاول التحرش بها بعدما علم بوجودها بالمنزل وحدها فسكبت عليه البنزين واشعلت به النيران ليلقي مصرعه.