مصر تعلن الحداد 3 ايام وتتوعد الارهابيين وداعميهم

2013 12 24
2013 12 24

14صراحة نيوز – اعلنت رئاسة الجمهورية في مصر الحداد في البلاد لمدة 3 ايام على ارواح شهداء حادث التفجير الارهابي الذي استهدف مديرية امن المنصورة واسفر عن مقتل 14 شخصا واصابة العشرات .

وقالت الرئاسة في بيان بهذا الصدد ان دماء وأرواح شهدائنا لن تذهب هباء، وسيعاقب أشد العقاب كل من سولت له نفسه سواء بالتخطيط أو التمويل أو التحريض أو الاشتراك أو التنفيذ، حتى يوقن الجميع أن العبث بمقدرات هذا الوطن خط أحمر لن يتم تجاوزه أو حتى مجرد الاقتراب منه، دونما أن يكون لذلك عقاب رادع”.

واضافت أن الدولة المصرية، التى سبق لها أن دحرت الإرهاب فى تسعينيات القرن الماضي ستدحره مجددًا وتجتثه من جذوره، وستحارب القائمين عليه بلا هوادة ولن تأخذها بهم شفقة أو رحمة، أولئك الذين تخلوا عن الوطن وابتعدوا عن صحيح الدين، وليعلم الجميع أن لهذا الوطن درع يحميه، وسيف يذود عن سيادته وأمنه.

وشددت على أنها ستتخذ القرارات اللازمة إزاء القوى الخارجية التى تواصل تدخلها فى الشأن الداخلى المصرى، كما تشدد الرئاسة على أن الأمن القومى المصرى يسمو فوق أى اعتبار؛ وأن أرواح أبناء هذا الوطن لا يمكن مقايضتها بأية علاقات أو أواصر أو مصالح.

وتعهدت الرئاسة في بيانها بانها لن تتردد فى اتخاذ ما يلزم من إجراءات استثنائية للذود عن الوطن والحفاظ على أرواح أبنائه.

في غضون ذلك قالت وزارة الداخلية المصرية ان النتائج الاولية لللتحقيق في حادث التفجير الارهابي تشير الى قيام انتحاري بقيادة سيارة مُحَمَّلة بمواد شديدة الانفجار باقتحام الحواجز الأمنية، وتفجير السيارة في مبنى مجاور للمديرية .

وقالت في بيان لها مساء اليوم انه تم العثور على أشلاء آدمية وتناثر لأجزاء سيارة.