مقتل الناطق باسم تنظيم لداعش

2016 08 31
2016 08 31

11-590x332صراحة نيوز – أعلنت وكالة أعماق الاخبارية، التابعة لتنظيم داعش الارهابي، مقتل الناطق باسم التنظيم أبو محمد العدناني، اليوم الثلاثاء.

وبينت في تغريدة لها عبر ‘تويتر’ ان العدناني قتل أثناء تفقده لصد الحملات العسكرية على حلب السورية. يشار إلى العدناني واسمه الحقيقي طه صبحي فلاحة، ولد في سورية عام 1977، في بلدة بنش قرب مدينة سراقب في محافظة إدلب حيث عمل بناء. في عام 2003 كان واحدا من المتطرفين الأجانب الذين انتقلوا إلى العراق للتصدي لقوات التحالف التي اجتاحت العراق بقيادة الولايات المتحدة الأميركية. ألقي القبض عليه بعد سنتين من قبل الأميركيين و أدخل سجن بوكا جنوب العراق.

في هذا المخيم، التقى العدناني بمن أصبحوا بعد ذلك كبار قادة تنظيم داعش بمن فيهم الزعيم الحالي للتنظيم أبو بكر البغدادي.

ظهر أبو محمد العدناني إلى العلن بعد أن تم تعيينه متحدثا رسميا باسم تنظيم داعش في أعقاب الإعلان عن الخلافة في عام 2014، و سطع نجمه بعدها بثلاثة أشهر من خلال رسالة صوتية دعا فيها ‘كل مسلم’ لقتل ‘كل كافر’، بخاصة من أسماهم ب ‘ الفرنسيين الأشرار و القذرين ‘.

وورد اسم العدناني أيضا في الآونة الأخيرة في فرنسا في تحقيق آخر لمكافحة الإرهاب تحديدا في هجمات باريس في يناير / كانون الثاني عام 2015. ووفقا للمصادر، فقد أظهر تحليل كمبيوتر ومفتاح ذاكرة لأحمدي كوليبالي اهتماما قويا من قبل هذا الأخير بزعيم تنظيم ‘داعش’.