وثيقة: عباس طلب من روسيا دعم ”انقلاب مصر”

2013 08 19
2013 08 19
5d9106cd3b26b3ecac196958778c9f70_M

أظهرت وثيقة فلسطينية رسمية طلب الرئيس محمود عباس من نظيره الروسي فلاديمير بوتين إصدار روسيا لبيان داعم لما أسماه “ثورة 30 يونيو” وعزل الرئيس محمد مرسي بعد تخلي الجانب الأمريكي و الأوربي عنها والتهديد بقطع المساعدات المالية والعسكرية. وجاء في الوثيقة التي نشرها موقع ” شبكة أوراق الإخبارية” الأحد أن عباس يطلب من بوتين إصدار بيان داعم لما أسماه ثورة “30 يونيو” والرئيس المؤقت عدلي منصور، مشيراً إلى أنه تواصل مع الملك عبد الله بن عبد العزيز ملك السعودية وأيد الأمر. وكان سفير مصر فى روسيا محمود الديب قال إن رصيد مصر مع روسيا يسمح بتفهم الظروف التي تمر بها البلاد، مضيفا أن روسيا تتسم مواقفها بالإيجابية الشديدة والبناءة، حتى أنها تفهمت أن “ثورة 30 يونيو” ليست انقلابا وأنها إرادة شعب مصر. وأضاف” الديب” أن روسيا تتفهم أيضا خريطة الطريق وتقف بجانب مصر ضد الهجمة الدبلوماسية التى يقوم بها بعض الأطراف الغربية داخل مجلس الأمن، ومحاولة التدخل في الأوضاع الداخلية لمصر، مضيفا: أنها تساند مصر وتنظر لتطلعات الشعب المصرى إلى مساندة روسيا لهم. في ذات السياق، أعلن الاتحاد الأوروبي أنه سيعيد النظر بعلاقاته مع مصر “بشكل عاجل”، إثر الأحداث الدامية التي شهدتها الساحة المصرية. جاء ذلك في بيان مشترك لرئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروسو، ورئيس مجلس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبي، أكد على أن الجيش المصري والحكومة المؤقتة يتحملان المسؤولية بشأن إنهاء أحداث العنف، وأنه لا يمكن تجاهل الدعوات من أجل حماية حقوق الإنسان، والديمقراطية. وأضاف البيان أنه “لا يمكن ايجاد أي مبرر لأحداث العنف وجرائم القتل التي شهدتها مصر في الأيام الأخيرة”، مشيرًا إلى أن وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي سيعقدون اجتماعا طارئًا الأسبوع المقبل بشأن التطورات بمصر. وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما شجب العنف الذي تمارسه السلطات المصرية ضد المدنيين المصريين، وأعلن عن إلغاء مناورات “النجم الساطع” العسكرية بين الجيشين المصري والأمريكي الشهر المقبل. وعبر الرئيس الأمريكي عن قلقه من التطورات الأخيرة في مصر، مضيفا أننا “نتفهم تعقيدات الوضع هناك”، داعيًا لرفع حالة الطوارئ التي تمنع حقوق المواطنين وتخفي الحريات الشخصية.