أبو شعيرة يرعى تخريج طلبة مركز التعليم المستمر في “الزرقاء”

2013 03 12
2013 03 12

رعى سعادة الدكتور محمود أبو شعيرة رئيس مجلس إدارة شركة الزرقاء للتعليم والاستثمار (مالكة جامعة الزرقاء)، حفل التخريج السنوي لطلبة مركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع المحلي، بحضور معالي الأستاذ الدكتور راتب السعود رئيس مجلس الأمناء، والأستاذ الدكتور يوسف أبو العدوس رئيس الجامعة، والأستاذ الدكتور زكريا صيام نائب رئيس الجامعة، ومديرة مركز التعليم المستمر الدكتورة إلهام أبو فريحة،وبحضور عمداء ورؤساء الجامعة وأهالي الخريجين، وتضم هذه الدورات مجموعة من التخصصات منها إدارة المستشفيات والسجلات الطبية، هندسة المساحة والعقارات، هندسة شبكات الحاسوب، والتصميم الجرافيكي والمونتاج التلفزيوني، ودبلوم العلوم الشرعية، حضرها عدد من العمداء ورؤساء الأقسام في الكليات وأهالي الخريجين.

واستهل الحفل بتلاوة عطرة للقرآن الكريم قرأها الطالب الماليزي محمد يوسف، تلاها كلمة الطلبة الخريجين ألقتها الطالبة رانيا فهمي، وألقت الدكتورة الهام أبو فريحة كلمة شكرت إدارة الجامعة ورؤسائها على دعمهم المتواصل للمركز وتطوره، ليكون لديهم مركز للتعليم المستمر وخدمة المجتمع المحلي، يختص بعقد الدورات التدريبية والتأهيلية لتخدم طلبة الجامعة والمجتمع، موصلة الشكر لأكاديمية اللجين ممثلة بالدكتور عبد الفتاح حرب على جهده في إنجاح دورات المركز، وهنأت الطلبة الخريجين على الجهود التي بذلوها لتثمر لهم في نهاية المطاف بما يخدمهم ويساعدهم في الحياة العلمية والعملية .

وذكرت انه تم استحداث تخصصات جديدة منها هندسة الميكانيك والهايدروليك المصاعد، ودبلوم السلامة المهنية الشاملة في المنشأت والمصانع والتصميم الداخلي والديكور، هذا وقد أبرمت اتفاقية جديدة مع مركز خليل عامر لتنفيذ برنامج تنمية تطوير القيادات الشبابية الذي يستهدف الطلبة الخريجين في مرحلتي البكالوريس والماجستير في تخصصات العلوم الإدارية ( في دورة الإدارة المالية والمحاسبية وفق الأنظمة الشرعية).

وأشارت أبو فريحة عن نية إقامة المركز مجموعة من الفعاليات منها معرضة السنوي الثاني في نهاية الشهر الحالي والذي سيحمل عنوان ( قصة نجاح)، ويسلط الضوء على أصحاب وصاحبات المشاريع التنموية الصغيرة والعائلات ذوات الدخل المحدود، وتكريم أحد المصابين في معركة الكرامة الخالدة.

في نهاية الاحتفال وزع أبو شعيرة الدروع لأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية في الجامعة وتكريمهم، وتوزيع الشهادات التقديرية على الطلبة الخريجين.

الجدير بالذكر أن مركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع حلقة الوصل التي تربط الجامعة بالمجتمع المحلي، والذراع الممتدة من الجامعة إلى مؤسسات المجتمع وأبنائه كافة، ويترجم المركز إيمان القائمين على الجامعة وإدارتها بالدور المحوري في تعميق الترابط والتواصل بينها وبين مؤسسات المجتمع المحيط، وتناط هذه الوظيفة الحيوية في الجامعة بمركز التعليم المستمر وخدمة المجتمع، وذلك من خلال عقد الدورات المتخصصة في برامج متميزة في التأهيل الفني والتنمية الإدارية.

ويواكب المركز كل جديد في مجال الحاسوب والدورات السلوكية والمحاسبية والإدارية حيث يقوم بعقد الدورات لطلبة الجامعة والمجتمع المحلي في شتى الميادين الأكاديمية والعلمية والفنية سعياً وراء إغناء الحصيلة العلمية والمعرفية لديهم, مستثمراً القدرات والطاقات والكوادر الأكاديمية والفنية المؤهلة المتوافرة في الجامعة، كما يقوم بعقد دورات لموظفي الجامعة والعاملين فيها في مجالات متعددة، مما يسهم في تحسين أدائهم الوظيفي والمهني.

ويهدف المركز إلى احترام الشخصية المستقلة للطالب وتنميتها، وبناء جسور الثقة بين الطالب والأسواق المحلية، من خلال تدريبيه على البرامج المطلوبة في السوق، وزيادة معرفة الطالب بالاحتياجات الأساسية والثانوية التي يتطلبها سوق العمل، وتطوير المهارات العملية لدى الطالب، داخل قاعة التدريس، والحرم الجامعي والرحلات العلمية.