أبو علبة تحاضر في جامعة البترا

2014 04 07
2014 04 07
IMG_0037

عمان – صراحة نيوز – استضافت لجنة حوار البترا في جامعة البترا النائب االسابق السيدة عبلة ابو علبة في محاضرة بعنوان ” الاطلاح في الأردن” بينت فيها ان الاصلاح السياسي والاجتماعي والاقتصادي اصبح مطلبا شعبيا وأن أي قانون سياسي من دون أن يترافق مع قانون اقتصادي يبقى ناقصا وبحاجة الى استكمال، كما بينت ان الإصلاح السياسي والاقتصادي تتفق عليه جميع القوى السياسية في الاردن ووصفته بأنه ممر إجباري للمحافظة على امن البلد واستقراره خاصة وانه نابع من الداخل دون تدخل خارجي. مشيرة  الى أن مشاهداتها، من خلال تجربتها البرلمانية، “أثبتت وجود تغول واضح للسلطة التنفيذية على التشريعية”. و أن إقرار قانون الأحزاب، بصيغته الحالية، ومن بعده قانون الانتخاب الحالي، “يشكلان علامة فارقة سلبية جدا على التوجّه نحو التراجع عن الاصلاح السياسي”.

وقيّمت أبو علبة ما حصل من اصلاحات بالمقارنة مع مطالب الناس، وقالت: على الصعيد السياسي هناك بعض الاصلاحات السياسية متمثلة باصلاح قانون الاجتماعات العامة وقانون نقابة المعلمين والتعديلات الدستورية الـ 42 من بينها تشكيل هيئة مستقلة للانتخابات وتشكيل المحكمة الدستورية الا ان هذا كله توقف عند أبواب قانون الانتخابات النيابية وقانون الاحزاب السياسية، اللذين لم يجر عليهما أي تغيير جدي يذكر وانهما يشكلان عقبة امام استمرار منظومة الإصلاح.

وشددت في محاضرتها على التمسك بالهوية المدنية للدولة، وترجمة هذا التوجه في الدستوروالقوانين والتشريعات من أجل توفير بيئة صالحة لتنظيم العلاقات الاجتماعية والسياسية بين الحكم والشعب الذي هو أمر في غاية الأهمية، وحاسم في رسم ملامح المرحلة المقبلة. وأوضحت أن التعددية تحمي مصالح الدولة وتثري ثقافتها وتدعم سياستها وتحقق الكرامة للمواطن.

وفي نهاية المحاضرة التي حضرها أ.د عدنان بدران رئيس الجامعة ونائب الرئيس أ.د مروان المولا، والعمداء ووالاساتذة والاداريين وجمع من طلبة الجامعة ، دار نقاش حول موضوع المحاضرة اجابت فيه السيدة ابو علبة عن استفسارات واسئلة الحضور، كما قدم رئيس الجامعة درع الجامعة للسيدة أبو علبة تكريما لها على حضورها.