أحد منفذي هجوم متحف تونس.. اشتغل بـ”السياحة”

2015 03 21
2015 03 21

2صراحة نيوز – رصد – أحد منفذي هجوم متحف باردو في تونس اشتغل في وكالة سياحة وسفر، وطلب استراحة لم يعد منها، لأنه قرر مهاجمة سياح المتحف.

وفي التفاصيل، فإن منفذ هجوم متحف باردو ياسين العبيدي، شاب كباقي شباب منطقة العمران، لم تكن تبدو عليه أي مظاهر تشدد أو فكر متطرف، يمكن أن تدفعه إلى ارتكاب أكبر هجوم دموي في تونس، مما أثار حالة من الذهول والصدمة في البلاد وخارجها.

يوم عادي قضاه ياسين العبيدي منفذ الهجوم على متحف باردو قبل أن يتوجه إلى هدفه لتنفيذ العملية، التي أدت لمقتل ما لا يقل عن20 سائحاً.

ياسين العبيدي الذي بدأ يومه بشكل اعتيادي، حيث تناول طعام الإفطار مع أسرته، وبحسب أهله فقد كان إفطارا مكوناً من تمر وخبز وزيت الزيتون، ثم توجه كالمعتاد إلى مقر عمله في وكالة للسياحة والسفر.

ساعتان قضاهما ياسين في عمله قبل أن يأخذ إذناً لمغادرة عمله في العاشرة صباحاً، إلا أن استراحة ياسين التي طلبها لم تكن عادية كباقي الموظفين، حيث توجه إلى هدفه في باردو لتنتهي رحلته بهجوم دموي أنهى حياته وحياة سائحين من جنسيات عدّة.