أسباب غياب أوباما عن تظاهرة باريس

2015 01 13
2015 01 13

bb65tnصراحة نيوز – رصد – أقر المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ارنيست أن‬ الإدارة الأميركية كان يجب أن ترسل مسؤولا ذو مرتبة أعلى من سفير للمشاركة في المسيرة التضامنية ضد الإرهاب في باريس و لكن ارنيست دافع عن عدم مشاركة الرئيس أوباما او نائب الرئيس بايدن قائلا أن الأسباب الأمنية منعتهم من ذلك.

وقال ارنيست خلال الايجاز الصحافي اليومي الاثنين “ان الرئيس كان يريد أن يكون هنا و لكن التخطيط للمسيرة بدأ الجمعة و من ثم انطلقت المسيرة بعد ستة و ثلاثين ساعة، ان التجهيزات الأمنية لتواجد الرئيس أو نائبه شاقة وشاملة و كانت ستؤثر على مشاركة الأشخاص العادين في المسيرة”.

وجاءت تعليقات ارنيست بعد أن تعرضت الادارة لسيل من الانتقادات من الجمهوريين و ووسائل الاعلام الاميركية بسبب تمثيلها الضعيف خلال المسيرة في باريس التي شارك فيها أكثر من مليون شخص تضامنا مع فرنسا بعد مقتل 17 شخصا خلال اعتداءات ارهابية طالت العاصمة خلال يومين.

وكان من ضمن المشاركين في المسيرة 44 من رؤساء الدول بينما اقتصر التمثيل الأميركي على السفيرة جين هارتلي رغم تواجد وزير العدل الاميركي ايريك هولدر في باريس خلال نفس الفترة، فيما قالت وزارة العدل أن جدول هولدر لم يسمح له بالمشاركة.