أسرار جمال وإثارة كيت أبتون

2013 08 11
2013 08 11
16نجمة أميركية مثيرة، تملك أساليب خاصة للإهتمام بجمالها والإبقاء على جاذبيتها المثيرة. تتبع خطواتها العديد من النساء كما يتبعها الكثير من الرجال في الوقت الحاضر نظراً لجمال وجهها وجسدها وإبتسامتها التي تعتبر واحدة من أسرار تألقها.

في شباط / فبراير من العام الماضي، قالت مديرة قسم الملابس بالمعرض السنوي لعلامة الملابس الداخلية الأميركية فيكتوريا سيكريت إنهم لن يستعينوا مطلقاً بكيت أبتون لأنها مثل الفتيات اللواتي يظهرن “بالصفحة رقم 3” و “زوجات اللاعبين” وأنها “تمتلك وجهاً بمقدور أي سيدة لديها مال أن تشتريه”. وهي تصريحات شهيرة لا تنسى.

وبعد مرور 15 شهراً على تلك التصريحات، وظهورها 3 مرات على غلاف مجلة فوغ، تم الكشف عن أن أبتون ظهرت على الصفحة الأخيرة لأحدث كتالوجات فيكتوريا سيكريت وهي تعرض صدرية “Body By Victoria” الخاصة بالعلامة.

واللافت أكثر هو ما تردد عن أن أبتون تتحضر لأن تكون الوجه الدعائي المقبل لعلامة فيكتوريا سيكريت. وكانت بداية تعرّف الجمهور بشكل أكبر على أبتون، وهي ممثلة وعارضة أزياء أميركية، من خلال تكرار ظهورها بملابس سباحة رياضية مزخرفة عام 2011، ثم عام 2012، بالإضافة لجرأتها الخاصة بالظهور بأي شيء.

ومؤخراً، بدأت تهتم الفتيات صارخات الجمال والأنوثة بأسرار جمال أبتون، التي من بينها أن الإبتسامة حين تمتزج بخصل الشعر غير المرتبة تمهد لطلة مثيرة بالفعل.

وسبق لأبتون أن صرحت لمجلة Cosmopolitan بقولها :” المرأة التي تبتسم وتضحك .. فإن ظهورها وكأنها تلهو يعتبر أمراً جذاباً على الدوام بطريقة مثيرة”.

وتعتبر أبتون واحدة من أكثر النجمات اللواتي يحظين بقاعدة متابعة كبيرة من جانب الرجال خلال الوقت الحالي، خاصة في ظل ما تتمتع به من قوام جميل ووجه أنثوي الملامح.

لكن المحافظة على الشكل والمظهر تتطلب قدراً من المعرفة. وقامت “إيلاف” من جانبها بإلقاء نظرة عن قرب على أسرار جمال أبتون، تلك النجمة الصاروخية، ومنها :

17 – سر ماكياجها غاية في البساطة، فهي تستعين بمحدد شفاه ملون، وهو شيء تقوم به كثيراً. – تحب الماكياج، وبخاصة العينين المدخنتين. وتشعر بالثقة والجهوزية لمقابلة العالم بأسره حين تضع قدراً كبيراً من الماكياج على عينيها.

– مستعدة بحكم عملها كعارضة أن ترتدي كل أنواع الملابس. لديها الكثير من ملابس البحر، وتظهر دوماً بالبكيني وتحرص على نزع شعر ساقيها بالشمع.

19 – تميل لوضع زيت الزيتون على بشرتها حين تكون جافة نظراً لكثرة أسفارها، وتستعين بأقنعة الزبادي في بعض الأحيان.

– تهتم جداً بالتمرينات الرياضية ولديها مدرب شخصي لمساعدتها كل يوم. والسر هنا يكمن في أنها تخضع لمجموعة كبيرة من التمرينات المختلفة من أجل تدريب كل عضلة بجسمها.

– خصل شعرها الذهبية الجميلة من بين العوامل التي جعلتها تحصل على مجموعة من فرص العمل بمجال عرض الأزياء، ولهذا كان من الضروري أن توفر لتلك الخصل عناية خاصة، وتهتم بإستخدام أقنعة الشعر من أجل الإبقاء عليه رطباً طوال الوقت.

20

– الطعام الصحي جزء لا يتجزأ من حياة كيت، وتلتزم بنظام غذائي منوع من دون أن تحرم نفسها من شيء طوال الوقت.

– تهتم جداً برائحتها، من دون أن تجعلها نفاذة، وتميل إلى إختيار عطور ماركة كوكو شانيل.

21

– وبسؤالها عن سر توهجها اليومي؟ – قالت: ” إبتسامة وقهوة بالحليب في صباح سعيد”. – مستعدة بحكم عملها كعارضة أن ترتدي كل أنواع الملابس. لديها الكثير من ملابس البحر، وتظهر دوماً بالبكيني وتحرص على نزع شعر ساقيها بالشمع.

18 – تميل لوضع زيت الزيتون على بشرتها حين تكون جافة نظراً لكثرة أسفارها، وتستعين بأقنعة الزبادي في بعض الأحيان.

– تهتم جداً بالتمرينات الرياضية ولديها مدرب شخصي لمساعدتها كل يوم. والسر هنا يكمن في أنها تخضع لمجموعة كبيرة من التمرينات المختلفة من أجل تدريب كل عضلة بجسمها.

– خصل شعرها الذهبية الجميلة من بين العوامل التي جعلتها تحصل على مجموعة من فرص العمل بمجال عرض الأزياء، ولهذا كان من الضروري أن توفر لتلك الخصل عناية خاصة، وتهتم بإستخدام أقنعة الشعر من أجل الإبقاء عليه رطباً طوال الوقت.

– الطعام الصحي جزء لا يتجزأ من حياة كيت، وتلتزم بنظام غذائي منوع من دون أن تحرم نفسها من شيء طوال الوقت.

– تهتم جداً برائحتها، من دون أن تجعلها نفاذة، وتميل إلى إختيار عطور ماركة كوكو شانيل.

– وبسؤالها عن سر توهجها اليومي؟ – قالت: ” إبتسامة وقهوة بالحليب في صباح سعيد”.