أمانة عمان تتخلى عن معرض الكتاب ومؤسسة شومان تشترط

2014 08 31
2014 09 02

61عمان – صراحة نيوز – أبدى رئيس اتحاد الناشرين الاردنيين مدير معرض عمان الدولي للكتاب بدورته الخامسة عشرة حسن صالح استغرابه من عزوف أمانة عمان عن تقديم أي نوع من الدعم لمعرض عمان الدولي للكتاب الذي سيفتتح يوم الاربعاء المقبل في كلية التربية الرياضية بمدينة الحسين للشباب  ويستمر لفترة عشرة أيام .

وأضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم في المركز الثقافي الملكي للاعلان عن فعاليات المعرض ان امانة عمان درجت في المرات السابقة على تقديم الدعم المالي والمعنوي غير انها رفضت دعم المعرض القادم دون أدنى تبرير لافتا في ذات الوقت ان المعرض الذي كان ينظم مرة كل عامين سيصبح سنويا وفي ذات الموعد

كذلك كشف  رئيس اللجنة الثقافية والإعلامية للمعرض وائل عبد ربه خلال المؤتمر الذي ادارته الزميلة الاعلامية انعام الحويان سر رفض ادارة مؤسسة عبد الحميد شومان الرعاية الثقافية للمعرض حيث قال ان ادارة المؤسسة اشترطت للموافقة عدم وضع بروشور تم تصميمه لدعم الأهل في غزة ( غزة الصمود والعزة ) والذي من وجهة نظرهم يعطي بعدا سياسيا للمعرض الا اننا رفضنا ذلك .

وتابع مدير المعرض حسن صالح ان كلفة المعرض تصل الى 200 الف دينار وان مساهمة وزارة الثقافة بقيت كما كانت في الدورات السابقة عشرة الاف دينار متسائلا في ذات الوقت عن دور المؤسسات الثقافية الرسمية والأهلية الاخرى ودور الشركات الوطنية في دعم الثقافة والمثقفين مبينا اتخاذ الترتيبات والاستعدادات اللازمة لتكون الدورة اضافة نوعية يلمسها سائر المواطنين وزوار المملكة  سواء من ناحية اقتناء احدث عناوين الاصدارات او متابعة البرامج الثقافية الموازية لأنشطة وفعاليات المعرض.

كما أوضح  صالح ان هناك جملة من البرامج التي تهم كل افراد العائلة خصوصا فقرات الترفيه للاطفال، مشيرا الى ان المعرض الذي سيقام في  كلية التربية الرياضية قرب مدينة الحسين للشباب ، يعد المنصة الكبرى للتواصل والتفاعل الايجابي بين القراء والمنجز الابداعي للكتاب الاردنيين والعرب والعالميين فهو يضم مئة الف عنوان من الاصدارات في جميع حقول المعرفة والعلوم والاداب والفنون والفكر.

وقال ان المعرض الذي ينظم بالتعاون بين اتحاد الناشرين الاردنيين ووزارة الثقافة، سيتضمن ندوة متخصصة حول حقوق الملكية الفكرية، وان قرار اقامته سنويا يؤكد على المكانة الريادية التي باتت تتمتع فيها الثقافة الاردنية عموما، والعاصمة عمان خاصة بوصفها منارة فكر وثقافة وابداع، مشيرا الى ان اجتماع مجلس اتحاد الناشرين العرب سيلتئم في عمان وذلك ايمانا باهمية وقيمة المعرض .

ولفت منسق النشاطات الثقافية أكرم سلامة إلى أن إدارة المعرض حرصت على أن تكون هناك أكثر من ندوة فكرية وشهادة إبداعية واحتفاليات توقيع كتب لعدد من المبدعين الأردنيين والعرب، ومنهم:

د.جورج قرم، وخطيب بدلة، وجمانة حداد، وسعود السنعوسي، وواسيني الأعرج، وسميحة خريس، وعبد الله رضوان، وليلى الأطرش، وهاشم غرايبة، وعفاف بطاينة، وهزاع البراري، ويحيى القيسي، ونصر العناني، ود.الصادق الفقيه، وموسى الحوامدة، لافتا إلى أن أسعار بيع الكتب ستكون في متناول رواد المعرض، حيث سيجري منح حسومات تصل إلى أكثر من 25 بالمئة لتشجيع القراءة.

كما اوضح رئيس اللجنة الثقافية والاعلامية للمعرض وائل عبدربه ان برنامج الفعاليات يضم العديد من الانشطة والندوات التي تعنى بدور الاعلام وقضايا المواطن  واستشراف المستقبل العربي وواقع الادب الفلسطيني في الاراضي المحتلة، والادب الساخر، ورؤى وتجارب في الادب النسائي، بالاضافة الى العديد من القراءات والرسومات  التفاعلية ومسرحيات دمى الاطفال.

  وكانت الزميلة الحويان افتتحت المؤتمر الصحفي بالتأكيد على اهميته ثقافيا ووطنيا واهمية دعمه من قبل مختلف وسائل الاعلام متمنية على مختلف المؤسسات الثقافية الأهلية والرسمية وكذلك الشركات الوطنية دعم فعاليات المعرض .