أمسية شعرية في تاج الثقافة

2014 03 10
2014 03 10

22222222222222عمان – صراحة نيوز – لينا العساف –  في ليلة شاعرية وأدبية رائعة ، وفي مساء اكتسى مساؤه بالشعر بين جنبات مقر تاج الثقافة في عمان ، كان للشاعر عاطف حجاج ، والشاعرة إسراء حيدر محمود موعد مع الإبداع والتميز والكلمة العذبة ، وهم يحيون أمسية ” مسرى العواطف ” من خلال مجموعة من القصائد جعلت الحضور النخبوي بكافة اطيافة يلهب مقر الأمسية تشجيعا ومناغمة للقصائد المختارة من قبل الشعراء والتي كانت من نتاجهم الشعري . الأمسية التي أبحر فيها الشعراء بشعرهم العذب أدارها الفنان والشاعر وحيد السمير ، بهدوءة الأنيق المعهود ، وعذوبة حرفة رحب بمنتهى الأناقة بالشعراء وبالحضور النخبوي ، حيث قرأ فيها الشعراء نتاج شعرهم ، حيث أمتعت فارسة الأمسية الشاعرة إسراء حيدر محمود الجمهور بعدد من قصائد الغزل ، حيث قرأت قصائد امرأة لن تتكرر ، يا أنت ، النخل يغني طربا ، عذرا سيدتي ،غنيت حبك ،يا قلب ،أنا لست أنا، أيلول قد أدبر ،حد الاحتراق ،أسرج خيول العز ،ريح الغرام . القاعة التي تكللت بحضور جميل من المهتمين بالشأن الأدبي والثقافي من شعراء وكتاب وصحفيين يجمعهم الفضول لما سيلقيه الشعراء من مشاعر صادقة ممزوجة بالأمل والألم والحب والغزل والحزن والفرح والمحبة والشوق والحقيقة والحلم ، ألقى فيها الشاعر عاطف الحجاج بإحساس مرهف ، وعذوبة بوح ، وشجي صوت ، مجموعة من القصائد مستهلا بقصيدة رثائية ثم قصائد لا نكهة للشعر وقلقا وحرف من معركة . الأمسية التي تناثر بها بوح رائع من الشعر والقصائد الجميلة ألقاها الشعراء على أسماع الحضور بحسن اختيار الكلمة معبرين بوجدانيتهم وبتوافق مع الجو النفسي عند الحضور لاقت الكثير من الإعجاب والإصغاء والتفاعل الجميل .