أمطار الخير تعم المملكة وجهود مميزة للدفاع المدني

2014 11 01
2014 12 14
5 صراحة نيوز – باغتت أمطار غزيزة شهدتها معظم محافظات المملكة، لاسيما في المناطق الشمالية والأغوار الوسطى، عشرات المنازل والمواطنين أمس.

وتمكنت عمليات إنقاذ متنوعة ومتعددة نفذتها فرق الدفاع المدني من إنقاذ حياة عشرات المحاصرين الذين داهمتهم المياه، وكان أبرز تلك العمليات إنقاذ 26 طالبا داهمتهم الأمطار في منطقة زرقاء ماعين.

إربد: مياه الأمطار تجرف قاطفي زيتون

وفي إربد حاصرت مياه الأمطار التي شهدتها المحافظة أمس 9 مواطنين في بلدة خرجا بلواء بني كنانة، بعد أن تشكلت السيول في الشوارع والبلدات ومجاري الأودية، وفق مصادر في الدفاع المدني.

وشهدت معظم مناطق وألوية محافظة إربد بعد ساعات ظهر أمس، أمطارا غزيرة مصحوبة بالبرق والرعد، أدت إلى ارتفاع منسوب المياه في الشوارع وتشكل البرك والمستنقعات والسيول في الأماكن المنخفضة ومجاري الأودية.

وقال الناطق الإعلامي باسم المديرية العامة للدفاع المدني العميد الدكتور فريد الشرع، إن فرق الإنقاذ والإسعاف في دفاع مدني إربد تمكنت من إنقاذ 9 أشخاص حاصرتهم الأمطار في منطقة البساتين حيث قدمت لهم الإسعافات الأولية في موقع الحادثة.

وأضاف الشرع أن المصابين كانوا يقطفون ثمار الزيتون وفوجئوا بمياه الأمطار التي داهمتهم على شكل سيول وجرفتهم الى منطقة قريبة، لافتا الى أنه تم إسعافهم الى مستشفى اليرموك الحكومي وحالتهم العامة متوسطة.

وداهمت مياه الأمطار عشرات المنازل في مناطق مختلفة في ألوية المحافظة، ما استدعى تدخل فرق وآليات الدفاع المدني لشفط المياه من داخل تلك المنازل.

وقامت فرق الدفاع المدني المنتشرة في مراكز الألوية خاصة في الأغوار الشمالية وبني كنانة والكورة بالتعامل مع حالات دهم مياه الأمطار لمنازل عدة، فيما لم تسجل أي إصابات.

وتسببت مياه الأمطار في لواء الكورة بحدوث انهيارات في بعض الطرق الفرعية وإغلاقها جزئيا خاصة طريق الأغوار الشمالية الكورة والزمالية الكورة وجرف الأتربة والصخور وسط تلك الشوارع.

وأفادت مصادر مديرية دفاع مدني إربد أن آليات الدفاع المدني في كافة أنحاء المحافظة، تحافظ على جاهزيتها للتعامل مع المنخفض الجوي السائد، مهيبة بالمواطنين بضرورة توخي الحيطة والحذر أثناء تنقلاتهم بالمركبات وخاصة في الأماكن المنحدرة.

احتجاجات في الأغوار الشمالية

وفي الأغوار الشمالية احتج عشرات المواطنين في منطقة القليعات في الأغوار الشمالية ظهر أمس على سوء الخدمات بعد مداهمة مياه الأمطار منازلهم، حسبما أفاد لـ”الغد” عدد من السكان.

وأغلق المحتجون الشارع الرئيسي في المنطقة، مطالبين بمحاسبة المقصرين إثر الخسائر التي لحقت بمنازلهم جراء تساقط الأمطار الغزيرة على لواء الأغوار الشمالية.

وقال أحد المواطنين في المنطقة إن “مياه الأمطار داهمت عشرات المنازل، في ظل غياب الأجهزة المعنية في سلطة وادي الأردن والدفاع المدني”.

وناشد المواطنون في المنطقة الجهات المعنية بسرعة التدخل لإنقاذ منازلهم من الغرق.

الأمطار تطمئن مزارعي الكرك

وتساقطت الأمطار فجر أمس في مختلف مناطق محافظة الكرك، مبددة مخاوف المزارعين من انحباس الأمطار مع بداية العام الجديد.

وهطلت الأمطار بغزارة في ساعات فجر أمس في عموم مناطق المحافظة وخصوصا في مناطق قصبة الكرك.

وأكد مدير زراعة الكرك المهندس مازن الضمور أن الأمطار تساقطت بالمحافظة، وهي تبشر بموسم زراعي جيد.

وباشرت الأجهزة المختلفة من بلديات ومديريات الأشغال العامة بالمحافظة وضع خطط طوارئ لاستقبال الموسم المطري.

وأكد مدير أشغال الكرك المهندس راغب صبيح أن المديرية وضعت كافة الآليات تحت الطلب والاستعداد للحالة الجوية المتوقعة في الأيام المقبلة، لافتا الى أن الاستعدادات تشمل كافة التوقعات من حيث تساقط الأمطار بغزارة وهطول الثلوج في أي من مناطق المحافظة.

وأكد ضرورة تعاون المواطنين في مناطق سكنهم واتخاذ الاحتياطات اللازمة في منازلهم للتعامل مع الحالات البسيطة التي يمكن أن تنشأ عند سقوط الأمطار أو هطول الثلوج.

ونبه المهندس صبيح المواطنين القاطنين قرب مجاري السيول للانتقال الى مناطق أكثر أمنا إضافة الى توفير احتياجاتهم الأساسية من المواد الغذائية والتدفئة تحسبا لأي طارئ.

إنقاذ طفل من تجمع مياه في سيل الزرقاء

وفي الزرقاء أنقذ مواطنون في منطقة الجبل الأبيض  طفلا يبلغ من العمر 7 أعوام لدى غرقه في تجمع مياه للأمطار بالقرب من مجرى سيل الزرقاء، وفقا لمصدر في الدفاع المدني.

وأوضح المصدر أن غرفة العمليات الرئيسية تلقت بلاغا بوجود حالة غرق في تجمع مياه للأمطار، فتحرك فريق الإسعاف والإنقاذ، حيث كان المواطنون قد انتشلوا الطفل ليقوم الفريق بتقديم الإسعافات الأولية له في الموقع ومن ثم نقله الى المستشفى، مبينا أن حالته الصحية متوسطة.

وتكثر في الزرقاء الحفر المكشوفة التي تتحول مع تساقط الأمطار إلى مصائد مائية إضافة إلى امتداد سيل الزرقاء مكشوفا دون غطاء محملا بالمياه العادمة وكل مخلفات المصانع التي تقع على جنباته التي لا رقيب عليها.

ويشار الى أن مياه سيل الزرقاء التهمت خلال السنوات الـ6 الماضية، أكثر من خمسة أطفال نتيجة سقوطهم في الحفر المتواجدة أثناء سباحتهم فيه صيفا أو بسبب ارتفاع منسوبه خلال فصل الشتاء، وفقا لمصدر طبي في مستشفى الأمير فيصل في الرصيفة. إنقاذ عشرات المحاصرين في زرقاء ماعين

إلى ذلك، أنقذت كوادر الدفاع المدني 44 شخصا داهمتهم مياه الأمطار في منطقة البحر الميت أمس.

وصرحت مصادر إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي في المديرية العامة للدفاع المدني بأن فرق الإنقاذ والإسعاف في مديرية دفاع مدني البلقاء، وبإسناد من مديريتي دفاع مدني مادبا والكرك تمكنت من إنقاذ (26) شخصاً داهمتهم مياه الأمطار والسيول أثناء تواجدهم في منطقة زرقاء ماعين/ المياه الساخنة، بينما تم إنقاذ (17) شخصا آخر في منطقة قريبة وتحديداً في منطقة وادي الحمرة.

وحتى مساء أمس، كانت مجموعات الدفاع المدني تحاول إنقاذ شخص عالق في مقطع صخري مرتفع.

وفي سياق منفصل، داهمت مياه الأمطار بعض المنازل القريبة من الأودية الصغيرة والشعاب في لواءي ديرعلا والشونة الجنوبية وتسببت بإغلاق الطريق الرئيسي الذي يربط لواء الشونة الجنوبية بلواء ديرعلا.

وبحسب مواطنين فإن المنطقة شهدت أمطارا غزيرة خلال ساعات ما بعد الظهر ما أدى الى ارتفاع منسوب المياه في الأودية وانجراف الحجارة والأتربة التي تسببت بإغلاق العبارات، لافتين الى أن منسوب المياه ارتفع على الشارع الرئيسي ما تسبب بقطع الطريق قرابة الساعة، الى أن تمكنت الجهات المعنية بإعادة فتحه بدون حدوث أي إصابات.

من جهتهم، أكد رؤساء بلديات الأغوار الوسطى أن فرق الطوارئ التي تم تشكيلها لهذه الغاية على أهبة الاستعداد للتعامل مع أي فيضانات أو حوادث تتسبب بها مياه الأمطار.

1 2 3 4  76