أميركا تخلي موظفيها غير الأساسيين في بيروت وتركيا

2013 09 06
2013 09 06

الخارجية حثت المواطنين الأميركيين على تجنب السفر إلى لبنان وتركيا بسبب مخاوف تتعلق بالأمن

071839cf-2670-4259-b16e-fc7cb8773f2b_16x9_600x338

أعلنت السفارة الأميركية في لبنان الجمعة، تقليص عدد موظفيها “غير الضروريين” مع أفراد أسرهم، بسبب “تهديدات لىمرافق وأفراد البعثة الأميركية”، بحسب ما جاء في بيان صادر عن السفارة.

وبالمثل، تحركت وزارة الخارجية الأميركية لخفض وجودها الدبلوماسي في القنصلية العامة في أضنة بتركيا بسبب تهديدات أمنية على موظفيها.

وقال البيان المنشور على موقع السفارة الإلكتروني باللغتين العربية والإنكليزية “في السادس من أيلول/سبتمبر 2013، قلصت وزارة الخارجية عدد موظفي السفارة في بيروت غير الضروريين، وكذلك أفراد أسرهم، بسبب تهديدات لمرافق وأفراد البعثة الأميركية”.

وأشار البيان إلى أن وزارة الخارجية “تحث المواطنين الأميركيين على تجنب السفر إلى لبنان”.

وفي سياق متصل، قالت وزارة الخارجيةالامريكية في بيان إنها بدأت اليوم الجمعة خطوات لخفض وجودها الدبلوماسي في القنصلية العامة في أضنة بتركيا بسبب تهديدات أمنية.

وقال البيان “تم السماح للقنصلية العامة في أضنة بسحب موظفيها غير الرئيسيين وأفراد أسرهم بسبب تهديدات لمنشآت الحكومة الأمريكية وموظفيها.”

كما أوصت الوزارة “المواطنين الأمريكيين بإلغاء السفريات غيرالضرورية إلى جنوب شرق تركيا”.