أوكسفام تحذر من رفع الحظر على الاسلحة لسوريا

2013 05 24
2013 05 24

163دعت منظمة “اوكسفام” الانسانية الجمعة الاتحاد الاوروبي الى تجديد الحظر على الاسلحة الى سوريا معتبرة ان اي رفع له وكما تطالب لندن وباريس قد يكون له “نتائج مدمرة” على المدنيين.

واعتبرت اوكسفام في بيان ان “عدم التوصل الى تجديد الحظر الذي فرضه الاتحاد الاوروبي على الاسلحة نهاية الشهر سيكون عمل غير مسؤول وقد يجهض الامل الهش الذي ستقدمه القمة الاميركية الروسية حول السلام والمقررة في 12 حزيران/يونيو”.

وقالت آنا ماكدونالد الاخصائية في اوكسفام حول مراقبة الاسلحة ان رفع الحظر “قد يكون له نتائج مدمرة”.

واضافت “لا توجد حلول سهلة من اجل محاولة وضع حد للمجزرة في كسوريا ولكن المزيد من الاسلحة والذخائر لن يؤمن ذلك” مضيفة ان “الجهود الدولية يجب ان تتركز على وضع حد لنقل الاسلحة الى الاطراف (الضالعة في النزاع) وايجاد حل سياسي للازمة”.

واوضحت اوكسفام ان ارسال المزيد من الاسلحة الى سوريا “لا يمكن بكل بساطه الى ان يزيد من تأجيج السيناريو الجهنمي بالنسبة للمدنيين”.

ومن المقرر ان يتم التجديد للعقوبات التي قررها الاتحاد الاوروبي على سوريا نهاية ايار/مايو. ولكن فرنسا وخصوصا بريطانيا تمارسان ضغطا من اجل رفع الحظرعن الاسلحة بهدف تسليح المعارضة السورية.