إجبار ٧, ۱ مليون فتاة سنوياً على الزواج قبل بلوغ ۱٥ عاماً

2013 10 16
2014 12 14

38في ذكرى “اليوم العالمي للفتاة” الذي اعلنته منظمة الأمم المتحدة ستة 2011، قال وزير الدولة في وزارة التنمية الألمانية هانز يورغن بييرفيلتس: إنه لأمر مفزع أن يتم في جميع أنحاء العالم إجبار ٧, ۱ مليون فتاة سنوياً على الزواج قبل بلوغ ۱٥ عاماً. هذا على الرغم من أن زواج القصّر محظور بموجب القانون في العديد من البلدان، حسبما أةورد موقع المركز الألماني للإعلام على موقعه الالكتروني.

واشار الوزير الى الضغوط الاجتماعية والفقر التي تدفع كثيراً من الأسر إلى التمسك بهذا التقليد.

ويشير المركز الأألماني التابع لوزارة الخارجية في برلين، الى أن ألمانيا تدعم على الجانب الدولي عمل المنظمات مثل مؤسسة رعاية الأطفال التابعة للأمم المتحدة، والتي تقوم بتوعية الفتيات والسيدات بحقوقهن.  كذلك، تدعم ألمانيا بالتعاون مع الدول الشريكة تقديم التعليم الأساسي للفتيات والسيدات. ويهدف التعاون التنموي الألماني إلى زيادة معدل إلتحاق الفتيات بالمدارس وضمان استمرارهن في المدارس. وهذا من شأنه أيضاً عدم تزويج الفتيات في سن الطفولة وكذا عدم إنهاء مسارهم التعليمي.

واستهلالاً للاحتفال بيوم الفتاة العالمي هذا العام قامت مؤسسة رعاية الأطفال “خطة دولية” في ۱٠ أكتوبر/ تشرين أول ۲٠۱۳ بمنح جائزة أولريش فيكرت لحقوق الطفل لمجموعة من الشباب من نيبال وأندونيسيا عن مشروعاتهم الإعلامية المتميزة. كما تمت في ۱۱ أكتوبر/ تشرين أول، بمبادرة من المؤسسة إضاءة جميع المباني والمعالم المهمة في جميع أنحاء ألمانيا باللون الوردي الغامق: مثل برج الإذاعة في برلين، وكنيسة القديس ميخائيل في هامبورغ، وبرج الراين في دوسلدورف، وبرج البريد في بون.