إجتماع لبحث قضية تكدس الحاويات في ميناء العقبة

2013 08 17
2013 08 18
ميناء الحاويات في العقبة
ميناء الحاويات في العقبة

قال مدير عام الجمارك الاردنية بالوكالة عميد جمارك امين القضاة بانه تم  تكليف شركة ميناء الحاويات للعمل على ايجاد ساحات خارج الميناء لمعالجة مشكلة الحاويات الفارغة البالغ عدد 9000 حاوية  والتنسيق مع وكلاء الملاحة لسحب حاوياتهم لزيادة الانتاجية.

واضاف في اجتماع لبحث قضية تكدس الحاويات في  ميناء الحاويات جمع مدير عام شركة ميناء الحاويات ونائب رئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة ونقيب المخلصين  ومندوبين عن سلطة العقبة الاقتصادية الخاصية تعزيز مركز جمرك العقبة بعدد اضافي من المعاينين بعمل بعد الدوام الرسمي والاضافي.

واكد القضاة بان الهدف من الاجتماع هو الاتفاق على تنفيذ آلية يتم من خلالها تبادل وجهات النظر بهدف  تذليل العقبات ووضع حلول ومعالجة أزمة الميناء الناتجة عن تضاعف او الزيادة الكبيرة لتجارة الواردة عبر الميناء، بما ينعكس ايجاباً على الاستثمار الاجنبي في الاردن.

وتقرر في الاجتماع  البدء بمجموعة  من الإجراءات الفورية في مركز جمرك العقبة والمراكز المعنية لمدة شهرين من تاريخه  يأتي على رأسها التجاوز عن معاينة بيانات المسرب الأحمر المنظمة تحت وضع الترانزيت  أو كشوفات التحويل الى باقي المراكز الجمركية، ويستثنى من ذلك البيانات التي يرد عنها معلومات فيتم معاينتها أصولاً داخل ساحات مركز جمرك العقبة.

واكد المجتمعون  ضرورة حث التجار والصناعين لتنظيم بيانات  الصادر في المراكز الجمركية الداخلية والأقرب الى مواقع عملهم واستكمال البيان الجمركي قبل التوجه الى منطقة العقبة لضمان سرعة تحميل حاويتهم على ظهر البواخر، وضرورة التأكيد على جميع الموظفين ووحدات التخليص الالتزام بنظام الانتقائية ومنع اعادة توجيه المسرب والإبقاء عليه كما هو لضمان خروج المعاملات حسب مصدرها بالإضافة الى تخفيض نسبة البيانات المستخدمة بالمسرب الاحمر بنسبة 8 بالمئة وتكثيف الرقابة على مسارات الترانزيت (على الطرق المعنية التي تنتقل عليها بيانات الترانزيت ).

وقال القضاة انه تم تشكيل لجنة من مركز جمرك العقبة لتحديد البضاعة التي سيتم معاينتها في ساحة رقم  7 ولجنة طوارئ لدائرة الجمارك لمتابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في الاجتماع. واشاد المجتمعون بجهود موظفي دائرة الجمارك في مكافحة التهريب وتشجيع الاستثمار لما له كل الاثر على  الاقتصاد الوطني.