إجلاء 6 آلاف شخص جراء انفجارات بمستودع ذخيرة بروسيا

2013 06 19
2013 06 19

518أجلت السلطات الروسية نحو 6 آلاف شخص من مقاطعة سامارا وسط روسيا، بسبب انفجارات وقعت بمستودع للذخيرة ما أسفر عن إصابة عدد من الاشخاص وسط توقعات باستمرار الحرائق والانفجارات لنحو ثلاثة أيام. وقالت وزارة الطوارئ الروسية إن حريقا اشتعل في موقع لاختبارات الذخيرة، تلاه وقوع انفجارات هائلة بالمستودع، حيث يجري تخزين قرابة 6 آلاف قذيفة مدفعية، ما أدى لهز المنطقة وتطاير شظايا على مسافة كيلومتر واحد من مكان الانفجارات، طبقاً لوكالة ريا نوفوستي الرسمية. وبدأت السلطات بإجلاء سكان مدينة تشابايفسك المجاورة للمستودع وأغلقت عددا من الطرق المحلية، ولا يقل عدد السكان المحليين الذين تم إجلاؤهم عن 6 آلاف شخص، وقالت وزارة الطواري إن اكثر من 30 شخصا احتاجوا للعلاج من بعض الحروق والاصابات التي لحقت بهم من جراء الحادث. ويكافح أكثر من 500 شخص ومئة سيارة لأجل السيطرة على الحريق، وسط توقعات بأن تستمر الحرائق والانفجارات لمدة ثلاثة أيام. ويذكر ان حوادث الانفجارات والحرائق تكررت في روسيا خلال العامين الماضيين.