إرجاء محاكمة مرسي إلى فبراير

2014 01 08
2014 01 08

151صراحة نيوز – وكالات – قررت هيئة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وبعض قيادات جماعة الإخوان المسلمين في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«قتل متظاهري الاتحادية»، تأجيل نظر الجلسة الثانية للمحاكمة إلى 1 فبراير المقبل، وذلك لتعذّر حضور الرئيس المعزول من محبسه بسجن برج العرب.

وقال اللواء أمين عز الدين، مدير أمن الإسكندرية، الأربعاء، «أبلغنا هيئة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي بتعذر نقله إلى مقر محاكمته، لسوء الأحوال الجوية».

وأضاف «عز الدين»، في تصريحات لبرنامج «مصر الآن» على قناة «إم بي سي مصر»، الأربعاء، أن مرسي مازال داخل سجن برج العرب ولم يتم نقله إلى مقر المحاكمة كما أذاعت وسائل الإعلام.

كان بعض قيادات جماعة الإخوان المسلمين وصلوا إلى مقر محاكمة الرئيس المعزول بأكاديمية الشرطة، في ساعة مبكرة من صباح، الأربعاء، حيث شهدت الأكاديمية وصول أحمد عبدالعاطي، مدير مكتب الرئيس المعزول، وأيمن هدهد، المستشار الأمني لمرسي، وعلاء حمزة، مفتش بإدارة الأحوال المدنية بالشرقية، وأسعد شيخة، نائب رئيس الديوان السابق، وعصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة، ومحمد البلتاجي، القيادي بالحزب نفسه، وجمال صابر، محامٍ.

كانت محكمة استئناف القاهرة حددت جلسة 4 نوفمبر 2013، لنظر أولى جلسات محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي في «قتل متظاهري الاتحادية»، أمام الدائرة (23) جنايات شمال القاهرة، برئاسة المستشار أحمد صبري يوسف، وتحدد معهد أمناء الشرطة بطرة مقرًا للجلسات، قبل أن يتم التراجع وتحديد أكاديمية الشرطة مقرًا لعقد جلسات محاكمة المتهمين بارتكاب «أحداث قصر الاتحادية»، التي وقعت في 5 ديسمبر 2012، وأسفرت عن سقوط قتلى ومصابين أمام القصر الجمهوري والتحريض العلني على ارتكاب تلك الجرائم.