إطلاق مشروع صندوق “أصواتنا” لدعم الإعلام المجتمعي

2014 06 07
2014 12 14

105عمان – صراحة نيوز – أطلقت شبكة الإعلام المجتمعي اخيرا مشروع صندوق “أصواتنا” لتطوير الإعلام المجتمعي لتعزيز قطاع الإعلام المستقل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ويهدف الصندوق الى دعم التعددية في الإعلام وتعزيز مشاركة المجتمع المدني في بناء رأي عام وتنمية الإعلام المجتمعي؛ وتعزيز أصوات النساء والشباب والمجتمعات النائية والمجموعات المهمشة.

ويقدم صندوق “أصواتنا” الدعم من خلال عدة برامج هي تبادل الخبرات والممارسات الجيدة، وتعزيز قاعدة الجمهور، وتعزيز الديمومة للمؤسسات، ودعم المبادرات الاجتماعية، وإنتاج المحتوى الثقافي، و ترويج الحوار حول السياسات الإعلامية، وبرنامج تطوير الشبكات والتضامن.

وافتتح باب التقدم للمرحلة الاولى من منح الصندوق في الخامس من حزيران الحالي ويغلق في تموز المقبل من خلال الموقع الاليكتروني aswatona.net/fund .

واعتبر مدير عام شبكة الاعلام المجتمعي داود كتاب في تصريح صحفي اليوم أن هذا التمويل يقدم المساعدة للإعلام المستقل والمجتمعي، لافتا الى انه “لأول مرة يمكننا تشجيع مبادرات الإعلام المحلية التي ينفذها المجتمع المدني ومؤسسات الإعلام المجتمعي بطريقة سريعة وشفافة”.

وسيشرف على مشروع صندوق “أصواتنا” لتطوير الإعلام الشركاء، حلول الإعلام المجتمعي (المملكة المتحدة)، وشبكة الإعلام المجتمعي (الأردن)، ومركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف (مصر)، وشبكة قرية للإعلام المجتمعي (فلسطين)، ومنتدى بدائل المغرب، والنقابة التونسية للإذاعات الحرة، وبالتعاون مع الاتحاد العالمي للإذاعات المجتمعية، وتم تشكيل لجنة مهنية محايدة لدراسة الطلبات وتقديم التوصيات.

وسيقدم الصندوق” الدعم لمؤسسات المجتمع المدني ووسائل الإعلام المستقلة التي تعمل في مجتمعاتها المحلية على أسس غير ربحية بالإضافة الى جميع المعنيين بتطوير قطاع الإعلام المجتمعي مثل النقابات المهنية أو الاتحادات والجامعات ومؤسسات التدريب ولا تقدم للأفراد.

وتستطيع أي مؤسسة التقدم للصندوق شريطة أن تكون مسجلة بشكل قانوني ولا تعمل لتحقيق الربح، على ان لا تتبع لاي منظمة دينية أو سياسية وأن تعمل في البلدان التالية، الجزائر ومصر والأردن ولبنان وليبيا والمغرب وسوريا وتونس وفلسطين.

وهذا المشروع هو جزء من برنامج الاتحاد الاوروبي”الإعلام والثقافة من أجل التنمية في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط “ويسعى، على وجه التحديد، إلى تعزيز دور الإعلام والثقافة باعتبارهما قوة دفع لإرساء الديمقراطية، والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للمجتمعات في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط وممول من الاتحاد الاوروبي”.