اجتماع للجنة الشعبية لمناهضة النووي

2014 09 20
2014 09 20

45صراحة نيوز – عقدت اللجنة الشعبية المناهضة للمشروع النووي اجتماعا بحضور فعاليات شعبية وبحضور الخبراء المناهضين للمشروع عبرت فيه عن سخطها وغضبها جراء التعنت الحكومي أزاء المشروع الذي تصفه اللجان الشعبية المناهضة بالمشؤوم بعدم الاستماع لصوت المعارضة الحرة من الخبراء و المختصين والهيئات الرسمية كمجلس النواب والهيئات الشعبية التي ترفض جملا وتفصيلة المشروع النووي

الخبير بالاشعة النووية الدكتور باسل برقان أكد على أن الجهود العلمية بلتزال مستمرة رافضا المشروع الذي يمثل أذى كبير ليس فقط على سكان المنطقة بل على الاردن ككل بسبب ما سيكبده المشروع من كوارث بيئية مواضحا أن العلماء والخبراء وعلى رئسهم الدكتور زيد حمزة قد وجه رسالة الى جلالة الملك وينتظرون الرد عليهم بعدما فقد الثقة بالاجراءات الحكومية النتعنة لمثل هذا المشروع

من جانبه أكد مختار عشيرة الجبور خالد البشر على رفض عشائر بني صخر لمثل هذا المشروع مخاطبا الحكومة أن عشائر الجبور لا تزال تخفق بالحب للوطن والملك ولكن على الحكومة ان تعي أننا أحرار ولن نرضخ لشيئ يدمرنا ويدمر أبناء هذه المنطقة

كما تحدث الاستاذ فوزي الجبور رئيس اللجنة الوطنية المناهضة للمفاعل النووي عن الحملة الشرسة التي تشنها جهات على أفراد اللجنة الوطنية وقال ان مايحدث لن يثنينة على مكافحة هذا المشروع المسموم المرفوض من العقل والعلم على حدا سواء

واختتم النائب الاسبق الدكتور صالح الجبور الاجتماع أن ضبابية ما يحوف المشروع وعدم وضوح الرؤية الحكومية في تعريف وتوصيف المفاعل النووي يثير الكثير من التساولات المشروعة حول الفوضى في التصريحات الحكومية وتضاربه مع بعض في اكثر من تصريح مما يجعلني أعتقد بأن هذا المشروع يختبى خلفه فاسدون وأضافة الجبور أن الفاسدون لم يبقى على شيئ الا صحتنا وصحة ابناءنا فهم يحاولون حتى سرقة الصحة من جيل أنهكته الضرائب متسائلا عن كيف ستنفذ الحكومة هذا المشروع في ظل أرتفاع لم تشهده الموازنة من قبل حيث بداءت تلمس حاجز 30 مليار

كما أجمع الحضور على اجراءات تصعيدية حقيقية أذ فشلت مساعي الخبراء والعلماء طلبهم مقابلة الملك حيث اعدو خطة وأضحة لتصعيد في حالة استمرت الحكومة وخالد طوقان بطريق انشاء المفاعل المرفوض