اجراءات لضبط مجريات الثانوية العامة

2013 12 21
2013 12 21

38 عمان- صراحة نيوز -أكد وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات حرص الوزارة على تهيئة البيئة المناسبة التي من شأنها ضمان إجراء امتحان الثانوية العامة ” التوجيهي ” بدورته المقبلة بأعلى مستويات العدالة والحفاظ على مصداقيته وهيبته و نزاهته و تكريس دوره الهام في تشكيل الصورة الحقيقية للتعليم الأردني .

وشدد الدكتور الذنيبات خلال ترؤسه اليوم السبت اجتماعا موسعا للجنة التخطيط في الوزارة بحضور أمينها العام صطام عواد ,على ضرورة تلافي كافة أشكال التجاوزات والخروقات التي حصلت في الدورات السابقة .

واكد عدم السماح لأي طالب بالتقدم للامتحان في قاعة غير المحددة له أو دخول الطلبة للقاعات بعد الساعة الحادية عشرة ” بدء وقت الامتحان ” أو دخول المستخدمين إلى القاعات أو تمديد وقت الامتحان بأي حال من الأحوال وعدم خروج أي طالب من القاعات قبل نهاية وقت الامتحان.

ودعا الدكتور الذنيبات مديري التربية و التعليم إلى ضرورة التأكد من استكمال الجاهزية لعقد الامتحان من خلال تفقد القاعات ومرافقها و البيئة المحيطة بها ،فيما اكد ان كافة المؤسسات و الأجهزة الوطنية ذات العلاقة استكملت استعداداتها للمشاركة بفاعلية في إنجاح هذا الامتحان باعتباره منجزاً وطنياً يتطلب تضافر كافة الجهود لإنجاحه.

وجدد ثقة الوزارة بكوادرها البشرية وقدرتها على عقد دورة امتحانية على مستوى عالٍ من العدالة و النزاهة بالشراكة مع المؤسسات الوطنية ذات العلاقة ,مشيرا في هذا الاطار إلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على هذه الكوادر من مديري تربية و تعليم و رؤساء قاعات ومراقبين لادارة الامتحان بكل جدارة واقتدار.

ووجه مديري التربية و التعليم إلى تعميم كافة التعليمات المتعلقة بالامتحان على الطلبة وتوعيتهم بالمحاذير والتجاوزات التي من شأنها تعريضهم لأي عقوبة أو تشويش على تركيزهم خلال تقديم الامتحان ,مبينا أهمية تفعيل دور الإعلام التربوي والنشاطات في التواصل مع أولياء الأمور والمجتمع المحلي و توجيه رسائل تربوية تتعلق بنبذ ظاهرة الغش واهمية التصدي لها.

و دعا الدكتور الذنيبات مديري التربية والتعليم إلى تكثيف الزيارات والجولات الميدانية اليومية لقاعات الامتحان خاصة تلك التي تشهد أي شكل من أشكال تعكير صفوه سواء داخل القاعات أو خارجها ,مؤكدا أهمية اختيار رؤساء القاعات والمراقبين وفق الأسس المعتمدة لدى الوزارة والمنهجية المؤسسيَة التي اعتمدتها لهذه الغاية ,وان الوزارة لن تتهاون في إيقاع العقوبات بأمانة و حزم على كل من يحاول العبث في مجريات الامتحان في كافة مراحله.

كما دعا الدكتور الذنيبات الطلبة إلى عدم الالتفات للإشاعات المغرضة التي تسبق الامتحان والتي تهدف الى تضليهم وابتزازهم من خلال الادعاء بحصول البعض على الأسئلة والأسئلة المتوقعة مبدياً ثقته بوعي الطلبة وأولياء أمورهم وقدرتهم على التصدي لأشكال الاستغلال والغش في هذه الفترة .

ودار خلال الاجتماع نقاش موسع حول مختلف الجوانب المتعلقة بسير الامتحان والملاحظات التي قدمها مديرو التربية حول القاعات التابعة لمديرياتهم وصولا لبيئة امتحانية خالية من الغش في هذه القاعات .

من جهته ,بين الناطق الإعلامي باسم الوزارة وليد الجلاد أن هذه اللقاء يأتي في إطار جملة من اللقاءات التي يعكف وزير التربية والتعليم على عقدها مع القيادات التربوية في المركز والميدان والجولات التشاورية مع الحكام الإداريين والأجهزة المعنية في المحافظات والألوية والزيارات التوعوية والتوجيهية لعدد من المدارس وذلك في اطار الجهود المتواصلة التي تبذلها الوزارة للخروج بدورة امتحانية تحقق العدل والمساواة للجميع .

وبين الجلاد أن الوزارة أنهت كافة الاستعدادات اللازمة لعقد الامتحان ,مشيرا إلى دور الأجهزة المعنية في ضبط البيئة الخارجية للقاعات خاصة فيما يخص التخلص من مشاهد التجمهر أثناء ساعات عقد الامتحان .